العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أبوظبي ينضم إلى مدينة مصدر

    كشفت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال الابتكار والتنمية المستدامة، عن انضمام مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة، المركز الرائد في قطاع التكنولوجيا المتقدمة في أبوظبي، والجهتين التابعتين له وهما «معهد الابتكار التكنولوجي» و«أسباير»، إلى مدينة مصدر.

    ويساهم مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في قيادة وتشكيل استراتيجية البحث والتطوير في أبوظبي، ويمثل معهد الابتكار التكنولوجي الذراع المكرسة للأبحاث التطبيقية والتابعة للمجلس فيما تعتبر «أسباير» ذراعه المخصصة لإدارة برامج التكنولوجيا، وقد انضمت الجهات الثلاث إلى نخبة من الشركات الرائدة في قطاع التكنولوجيا المستدامة، والتي تتخذ من مدينة مصدر مقراً لها.

    وتأسس مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في شهر مايو 2020 بهدف تشكيل استراتيجية البحث والتطوير في شتى المجالات الأكاديمية والصناعية في أبوظبي والاستثمار الأمثل للموارد المتاحة وتوجيه السياسات واللوائح التنظيمية.

    وأعرب فيصل البناي، أمين عام مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة، عن فخره بأن يتخذ المجلس مقراً جديداً ضمن مدينة مصدر التي تضم مجموعة من الشركات الرائدة في مجالات الابتكار والتكنولوجيا المتطورة، والتي تتشارك مع المجلس في ذات الاهتمام والالتزام بالعمل على مواجهة أصعب التحديات العالمية من أجل بناء مستقبل أفضل للجميع، وهو ما يمثل الحافز الرئيسي لجهود المجلس.

    متابعة

    من جانبه قال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة «مصدر»: «تنسجم رؤية وأعمال مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة وذراعيه «معهد الابتكار التكنولوجي» و«أسباير» وعملهم في مجال العلوم والأبحاث والتكنولوجيا التحويلية مع رؤية مصدر المتمثلة بدفع الجهود الرامية نحو بناء مستقبل مستدام للجميع، ويسرنا الترحيب بالكيانات الثلاثة في مقرها الجديد ضمن مدينة مصدر، ونتطلع قدماً إلى دعم أعمالهم وتحقيق غاية المجلس في أن يصبح مركزاً عالمياً رائداً للأبحاث يساهم في دفع عجلة العلم والمعرفة».

     
    طباعة Email