المدير التنفيذي لـ«إسعاف دبي» لـ«البيان»:

11 سيارة رياضية فارهة ومركبتان لكبار الشخصيات لخدمة «إكسبو 2020 دبي»

صورة

كشف خليفة بن دراي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، عن بدء المؤسسة في تجهيز السيارات التي تقدم الخدمات الإسعافية لزوار معرض «إكسبو 2020 دبي»، حيث استعدت المؤسسة لهذا الحدث من خلال طرح مجموعة من السيارات التي سيتم استخدامها للمرة الأولى في تاريخ الحدث، ومنها السيارات الرياضية الفارهة والسيارات الخاصة بكبار الشخصيات «في آي بي»، وذلك لإبراز الدور الحضاري المشرق لدولة الإمارات بشكل عام ودبي بشكل خاص، مؤكداً أن دورة دبي ستكون الأفضل في تاريخ المعرض الممتد لـ 168 عاماً، بما سيقدمه من برامج وفعاليات ستبهر العالم أجمع.

وقال خليفة بن دراي في مقابلة مع «البيان» حول استعدادات المؤسسة للحدث العالمي، إن المؤسسة وظفت كل إمكانياتها وطواقمها الإسعافية لخدمة زوار «إكسبو 2020 دبي»، كما حرصت على إظهار الوجه الحضاري لإمارة دبي من خلال إدخال 11 سيارة رياضية فارهة، والتي تعد أحدث ما أنتجتها مصانع السيارات الرياضية العالمية لخدمة الزوار، إضافة إلى سيارتين خاصتين بمواصفات خاصة جداً لكبار الشخصيات ستتمركز قرب منصة كبار الشخصيات، إضافة إلى مركبات المستجيب الأول، ومركبات كهربائية للتدخل السريع و8 مركبات إسعاف تخصصية والدراجات الكهربائية، ستتواجد في جميع نقاط الإسعاف البالغ عددها 35 نقطة، لافتاً إلى تشكيل فريق برئاسته يضم جميع الوحدات التنظيمية، إضافة إلى عمل دراسة شاملة لمتطلبات المعرض من مسعفين، وسائقين، ومركبات، ومعدات طبية.

فريق واحد

وأكد خليفة بن دراي أن إسعاف دبي قامت بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين مثل شرطة دبي، وهيئة الصحة في دبي، والإدارة العامة للدفاع المدني، للعمل كفريق واحد، وبشكل متكامل، لتقديم خدمات مميزة غير مسبوقة، من شأنها توفير أكبر قدر من الأمن والأمان، إضافة إلى التنسيق مع مستشفيات القطاع الخاص لاستقبال المرضى القريبين منها لسرعة تقديم العلاج اللازم.

ولفت إلى أن المؤسسة قامت باستقطاب عدد من المتطوعين من مختلف الجنسيات لتوفير مسعفين بكافة اللغات لخدمة زوار المعرض، حيث تم إخضاعهم لدورات تدريبية مكثفة، لتعزيز مهاراتهم وقدراتهم في العمل الإسعافي، للوصول إلى المرضى وراغبي الخدمات الإسعافية في أقل من أربع دقائق.

الإنعاش القلبي

وذكر خليفة بن دراي أن المؤسسة وقّعت اتفاقية مع إحدى الشركات لتوريد 200 جهاز إنعاش قلبي، لوضعها في أهم المواقع الحيوية في «إكسبو 2020 دبي»، وتدريب المعنيين كافة على استخدام الأجهزة.

وتابع: أطلقت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، مبادرة «مدينتي تسعفني»، التي تستهدف الوقاية من أمراض القلب، ورعاية مرضى القلب الحاليين، والمساهمة في إنقاذ حياتهم عن طريق تسليم جهاز الإنعاش القلبي الرئوي الآلي للدوائر الحكومية، وبعض الجهات الخاصة، ليكون المعنيون مستعدين للتدخل السريع، وإنقاذ من يتعرض لنوبة قلبية أو توقف عضلة القلب.

أهداف

وأوضح أن المؤسسة قامت في إطار الاستعدادات الكبيرة للحدث العالمي ««إكسبو 2020 دبي» بتطوير أنظمة العمل الميدانية في حالات الطوارئ والأزمات، بما يخدم الأهداف الاستراتيجية، من حيث تبادل الخبرات والمعلومات والدراسات والاستشارات ذات العلاقة، في ما يخص الوقاية من الأزمات والكوارث، وحسن إدارتها بحرفية عالية، وفق طبيعة ومستوى المخاطر، إضافة إلى التنسيق المشترك لإجراء التجارب والتمارين العملية، لتحقيق الانسجام، وتكامل الأدوار من خلال العمل بروح الفريق الواحد، والاستفادة من المعدات والآليات الحديثة في تقديم الخدمات للمتعاملين.

طباعة Email