العد التنازلي لإكسبو 2020

    أبوظبي تستضيف النسخة الأولى من المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق 2022

    تستضيف شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة» فعاليات النسخة الأولى من المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق في مركز أبوظبي الوطني للمعارض خلال الفترة من 9 إلى 11 مايو 2022 التي ستبحث موضوع مستقبل موارد المياه والطاقة منخفضة الكربون.

    جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد أمس في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين، وذلك للإعلان عن تفاصيل فعاليات المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق 2022.

    ويجري تنظيم الحدث من قبل شركة «دي إم جي» للفعاليات بالتعاون مع وزارة الطاقة والبنية التحتية ودائرة الطاقة - أبوظبي، ودائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، وشركة أبوظبي الوطنية للمعارض - أدنيك وسيأتي بعد مرور ستة أشهر من انعقاد مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي لعام 2021 بما يُسهم في مساعدة قيادات القطاع على التخطيط للمرحلة المقبلة.

    الطاقة النظيفة

    وأكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، أن العمل في مشاريع الطاقة النظيفة لا يأتي من فراغ بل من مشاريع تنفذ على أرض الواقع، مضيفاً أن مشروع براكة النووي السلمي هو الأكبر في المنطقة، وسيساهم في إنتاج الإمارات للطاقة من مصادر نظيفة.

    ولفت معاليه إلى حرص الإمارات على استضافة المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق في العاصمة أبوظبي، ومشاركة العالم أفضل الممارسات والمبادرات والخطط في الدولة، وأيضاً الاستماع للمشاركين، وتعزيز دور التكنولوجيا والأنظمة المختلفة، للتأكد من جهوزية التحول الذكي لقطاع المرافق.

    حضور كبير

    ورداً على تساؤل حول أهمية الحدث المرتقب وعدد الدول المشاركة، واستراتيجية الدولة لمواكبة التطور الذي يشهده قطاع المرافق، خصوصاً قطاع الطاقة، قال معاليه إن دولة الإمارات ستقدم دعوات لدول عديدة، متوقعاً حضوراً كبيراً نظراً لأهمية الحدث، والسمعة الطيبة التي تحظى بها أبوظبي في تنظيم كبرى الأحداث الدولية.

    وأكد معاليه أن الإمارات تعتبر الأولى عالمياً في قطاع خدمات المياه والكهرباء في بعض المعايير، خصوصاً سهولة الوصول والتوصيل، مشيراً إلى أن الإمارات أيضاً من بين الدول المتصدرة لتصنيف البنية التحتية في قطاعي المياه والكهرباء.

    التغير المناخي

    وأوضح المهندس عويضة مرشد المرر، رئيس دائرة الطاقة في أبوظبي، أن هناك العديد من قصص النجاح ستشارك مع العالم في المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق في مايو 2022.

    من جانبه أشار المهندس محمد إبراهيم الحمادي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، إلى أهمية قطاعي الطاقة والمياه والخدمات المتعلقة بالنمو الاقتصادي، وأن الطاقة الكهربائية أحد المساهمين في الحد من الانبعاثات الكربونية، في الوقت الذي يسعى العالم إلى الحد من تداعيات التغير المناخي.

    من جانبه قال جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة»: «يسُرنا استضافة المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق في أبوظبي، والذي سيكون فرصة متميزة للقاء نظرائنا من جميع أنحاء العالم والبحث عن آليات العمل المشتركة لبناء مستقبلٍ مستدام».

    دعم

    شدد سعود محمد الحوسني، وكيل دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي، على مواصلة ريادة أبوظبي كونها وجهة جاذبة للسياح المحليين والدوليين، وذلك من خلال مشاركتها في مثل هذه الفعاليات العالمية النوعية.

    وقال حميد مطر الظاهري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض (أدنيك) والشركات التابعة لها: «تحرص الشركة على التواصل الدائم مع شركائها في القطاعين الحكومي والخاص وتقديم كافة أشكال الدعم اللازم لإقامة المعارض والمؤتمرات».

    طباعة Email