00
إكسبو 2020 دبي اليوم

20 % خفض الكهرباء و40 % بالمياه في 8 أحياء ينفذها «زايد للإسكان»

ت + ت - الحجم الطبيعي

حققت وزارة الطاقة والبنية التحتية، نتائج ملموسة في توفير استهلاك الماء والكهرباء والانبعاثات الكربونية في مشاريع الأحياء السكنية التي ينفذها برنامج الشيخ زايد للإسكان في مختلف الإمارات، وخاصة بعد بدء تطبيق معايير الاستدامة في المشروعات الإسكانية التي حققت نتائج إيجابية لافتة.

وحقق تعزيز هذه الرؤية الاستشرافية لحماية البيئة تسجيل انخفاض في استهلاك الكهرباء في 8 أحياء سكنية بنسبة 20 % أي ما يعادل تشغيل 2217 مسكناً سنوياً، فضلاً عن تسجيل انخفاض في استهلاك الماء في مساكن الأحياء السكنية بنسبة 40 % أي ما يعادل ملء 100 مسبح أولمبي سنوياً، بالإضافة إلى خفض البرنامج من الانبعاثات الكربونية بنسبة 27% أي ما يعادل انبعاثاً كربونياً لـ8700 سيارة مدة عام كامل.

استدامة

ودعماً لمستهدفات الإمارات المرتبطة بتحقيق الاستدامة في مشاريع البنية التحتية والإسكان، أطلقت وزارة الطاقة والبنية التحتية بالتعاون مع شركائها، العديد من المشاريع النوعية والمبادرات الطموحة المرتبطة بهذا الشأن، وتشمل هذه الجهود إطلاق «دليل الاستدامة للمباني والطرق»، وهو دليل لتنفيذ المبادئ التوجيهية الاتحادية للطرق المستدامة والمباني المستدامة، والذي بدوره سيساهم في رفع كفاءة الأصول، وتقليل تكاليف الصيانة والتشغيل، ومواءمة الأصول لمعايير كفاءة الطاقة، وكفاءة استهلاك المياه، واستخدام مواد بناء مستدامة، فضلاً عن إدارة النفايات، وتقليل التأثير السلبي للمشاريع في البيئة والمناخ.

ترشيد استهلاك

ويحرص برنامج زايد للإسكان على تحقيق الريادة في مجال الإسكان والاستدامة وتوجهات حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة ورؤيتها المستقبلية العالمية في مجال الطاقة والبيئة وجودة الحياة، من خلال تشييد مساكن حكومية مستدامة وفقاً لأعلى المعايير العالمية ما يساهم في تعزيز الكفاءة في ترشيد استهلاك المياه والطاقة وخفض الانبعاثات الكربونية، وتقليل الأثر البيئي. ويحرص برنامج الشيخ زايد للإسكان على استيفاء متطلبات معايير برنامج «استدامة» للتقييم بدرجات اللؤلؤ لمرحلة التصميم والتنفيذ في كل مشروعات الأحياء السكنية التي ينفذها في مختلف إمارات الدولة، إيماناً منه بأهمية ترسيخ ممارسات الاستدامة والارتقاء بنمط الحياة والحفاظ على البيئة.

معايير

ويأتي حي الخوانيج السكني كبقية مشاريع البرنامج السكنية، مثالاً على ذلك عبر تنفيذ متطلبات برنامج استدامة والصادر عن مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، بالإضافة إلى تطبيق معايير نظام تقييم المباني الخضراء «السعفات»، والصادر عن بلدية دبي، وبذلك يكون المشروع هو الأول الذي يحقق متطلبات النظامين مع مراعاة طبيعة الأسرة المواطنة، لضمان تحقيق السعادة لمستحقي هذه المساكن بأعلى مستويات الجودة وبأقل التكاليف.

طباعة Email