00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«أسمعك» بارقة تمكين لأصحاب الهمم

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر تطبيق «أسمعك» جسر أمل وبارقة تمكين لأصحاب الهمم من فئة الصم والبكم، وهو أحد المشاريع الـ10 الفائزة في الدورة الأولى من برنامج حاضنة «معاً» الاجتماعية، الذي يعتبر البرنامج الأول من نوعه في المنطقة، ويهدف إلى دعم وتنمية الأفكار المبتكرة والمشاريع الاجتماعية الناشئة، وتطويرها لتصبح مؤسسات اجتماعية، أو منشآت أهلية يكون لها دور فاعل في مساعدة أصحاب الهمم على مواجهة التحديات التي تواجههم في المجتمع، وتوفر لهم حلولاً مبتكرة، تسهم في تحسين نمط حياتهم وتحقيق تطلعاتهم.

وحول فكرة التطبيق، أكد فريق العمل: محمد أبو العزم وإيمان خميس ومينا سمير، أن فئة الصم والبكم تكافح في حياتنا اليومية لتلبية احتياجاتها المُلحة، والتي تعتبر عن الشخص المتعافي احتياجات بسيطة جداً، فيفقد الشخص الأصم والأبكم لغة التواصل مع الطرف الآخر، لاستخدامه لغة مختلفة عنهم، وهنا يستدعي الموقف للمساعدة، ومن هنا كانت بداية فكرة وانطلاق هذا البرنامج، الذي يعتبر نافذة تواصل فعالة، ومنذ إطلاق التطبيق على مواقع التواصل الاجتماعية وإطلاق موقعه الرسمي، يحظى التطبيق بدعم كبير من أصحاب الهمم والمجتمع والداعمين، كونه نافذة للتواصل بدون عوائق.

تواصل

وقال الفريق إن المشكلة التي يعاني منها الصم البكم تكمن في عدم قدرتهم على التواصل والاندماج مع المجتمع حولهم، وقد أوجدت هذه المشكلة الميزة الأساسية لتطبيق «أسمعك» الذي حاز على عدة جوائز، حيث يترجم لغة الإشارة إلى نصوص وكلمات ويترجم كذلك النصوص والكلمات إلى لغة الإشارة، فاتحاً للصم البكم باباً للتواصل والتفاعل مع المجتمع، لاغياً حاجز اختلاف اللغة الذي يمنعهم؛ ومشجعاً كون لغة الإشارة لغة عالمية تستحق أن تترجم، وبذلك تبدأ ميزات التطبيق بأنه متاح للاستخدام المهني والشخصي، حيث يستطيع الفرد وكذلك الشركات الاستفادة منه.

منصة تعليمية

وحول خصائص التطبيق، أشار الفريق أن التطبيق يساهم في دعم العملية التعليمية، إذ يمكن اعتباره منصة تعليمية تساعد في تعليم المناهج الدراسية، إلى جانب وجود مواد تدريبية وتعليمية تزيد من معرفة لغة الإشارة للشخص الأبكم الأصم وكذلك لباقي أفراد المجتمع، وأكد الفريق أنهم يتطلعون أيضاً لإنشاء لوحة مفاتیح خاصة بلغة الإشارة بمعايیر عالمیة يمكن الوصول إلیها في جمیع أنحاء العالم والتي سیتم دمجها مع جمیع التطبیقات عبر مختلف المنصات.

ويتمتع تطبيق «أسمعك» بالعديد من المميزات الأخرى كالخرائط وتنبيهات الطوارئ، ومترجم لغة الإشارة لليوتيوب، هذا بالإضافة إلى خدمة «الاستغاثة» والتي تعتبر من أهم مميزاته، حيث تمكن الشخص الأبكم الأصم من طلب المساعدة بسهولة في حالة الطوارئ مثله مثل الجميع.

طباعة Email