00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إقبال لافت على حدائق الشارقة في أيام العيد وسط إجراءات احترازية

تصوير: غلام كاركر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبلت حدائق الشارقة زوارها في أول وثاني أيام عيد الفطر المبارك، وفق مجموعة من الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي وضعتها البلدية لمرتادي الحدائق، بهدف تنظيم عملية دخول الزوار وتوفير بيئة سليمة لقضاء أجمل الأوقات.

وأكملت بلدية الشارقة الاستعدادات والتجهيزات في عدد من الحدائق المنتشرة بالأحياء في مختلف أرجاء المدينة، ومنها حديقة النخيل التي تتمتع بالطابع العصري في التصميم والإنشاء وتحتوي على مناظر خلابة بمسطحاتها الخضراء وزهورها وأشجار النخيل اليانعة وخدماتها المتنوعة، إذ تتناسب هذه الخدمات مع جميع فئات المجتمع لما تضمه من أماكن للعائلات، إضافة إلى تخصيص حدائق للنساء، وذلك من شأنه أن يجعل حدائق الشارقة بيئة حاضنة لجميع أفراد المجتمع.



حضور


وشهدت حديقة النخيل بالشارقة حضوراً كثيفاً من روادها وخاصة من سكان المناطق المحيطة بها، احتفالاً بأجواء عيد الفطر المبارك، فقضت الأسر ومختلف فئات المجتمع أوقاتاً ممتعة بالحديقة التي ازدانت بالخضرة وسط التزام كامل بالإجراءات الوقائية والاحترازية المعلن عنها من الجهات المختصة، وأكد زوار الحديقة أنها تعد الخيار الأول للأسر لقضاء أجمل الأوقات للاستمتاع بالأجواء التي توفرها، وتمتد أشجار النخيل على مساحات واسعة منها، ما يشكل مكاناً مناسباً لجلوس الأسر في ظلالها، وذلك بعد أن تقيدوا بالإجراءات الاحترازية، مبينين أن بلدية الشارقة وفرت اللوحات الإرشادية المثبتة في أماكن متعددة والتي تعرف بالإجراءات التي ينبغي اتباعها عند زيارة الحديقة، والتي أبرزها ارتداء الكمامة طوال الوقت في الحديقة، والالتزام والحفاظ على التباعد الجسدي، وترك مسافة لا تقل عن مترين بين كل شخص وآخر.

وكانت بلدية الشارقة قد هيأت الحدائق في مختلف مناطق الإمارة لاستقبال الزوار لقضاء الأوقات الممتعة برفقة أطفالهم واللعب واللهو في أجواء تغمرها السعادة في العيد، إذ تحرص البلدية على توفير الأجواء الجميلة وإتاحة الفرصة للأسر والعائلات وغيرهم من السكان للاستمتاع بالخدمات المتعددة التي توفرها الحدائق.

طباعة Email