00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عيسى الرئيسي.. 4000 ساعة تطوّعية في دعم مصابي «كورونا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

يدرك الشاب عيسى بنياد الرئيسي 21 عاماً أن التطوع قيمة سامية، ونتاج غرس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في أبناء وبنات الإمارات، وحتى المقيمين على أرضها. ومن هذا المنطلق لم يتردد الرئيسي في الانضمام متطوعاً لمركز تقييم كوفيد 19 المتميز الذي افتتحته شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» في مركز العين للمؤتمرات في منطقة العين في يونيو الماضي، إذ أنجر إلى اليوم أكثر من 4000 ساعة تطوعية حرص من خلالها على بذل جهده، وتسخير وقته بالتعاون مع الطاقم الطبي في المركز، وهو يفقه بأن المجتمع بحاجة إلى تعاون كل شخص سواء بمساندة خطوط الدفاع الأولى في القطاع الصحي أو بالالتزام بالمنزل.

وفي هذا الإطار قال عيسى بنياد الرئيسي في حديثه لـ«البيان»: «أستطيع القول إن هناك العديد من الدوافع التي جعلتني أتطوع في المركز وتحديداً من يونيو الماضي إلى اليوم، ومن أبرز تلك الدوافع مقولة «لا تشيلون هم» لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي عززت لدي أسمى معاني الانتماء لإمارات الخير والعطاء، كونها تمثل رسالة أمل واطمئنان لكل مواطن ومقيم على أرض الدولة بأن له الأولوية في العلاج. كما أن تطوعي في المركز لم يُشعرني مطلقاً بالخوف من التعرض لأي خطر، نظراً للإجراءات الوقائية الكبيرة التي يقوم بها الطاقم الطبي في المركز وطرائق التعامل مع المراجعين». وأضاف: «اجتهدت في المركز لتنفيذ العديد من المهام والمسؤوليات التي أوكلت إلي، ومنها تركيب الساعات الذكية للأشخاص المصابين والمخالطين وهي مخصصة لمراقبتهم في فترة العزل. كما أتطوع في القاعة الحمراء التي نستقبل فيها الأشخاص الذين تم تحويلهم من القاعة الصفراء وتكون حالتهم الصحية غير مستقرة أو أنهم بحاجة إلى فحوص إضافية، كتخطيط القلب والدم والأشعة ومن ثم استشارة الطبيب الذي يحدد ما إذا كانوا يحتاجون النقل إلى المستشفى أو يمكنهم العودة إلى المنزل».

طباعة Email