العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء : احتمال تأثير حطام الصاروخ الصيني على البشر ضئيل

    أكد الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة ومدير عام أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، ورئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك في تصريح خاص لـ "البيان"  أن حطام الصاروخ الصيني الفضائي الذي  أطلق في التاسع عشر من  إبريل  العام الجاري (صاروخ صيني فضائي  (Long March  ) من طراز  (CZ-5B) حاملا معه القطعة الرئيسية لمحطة الفضاء الصينية  (Tianhe)   أن احتمالية تأثر حطامه على البشر ضئيل ، مبينا أن الصين أعلنت بأنها فقدت السيطرة على المرحلة الأولى من الصاروخ ويتحرك الآن هذا الجزء المتبقي من الصاروخ بشكل غير متحكم به و يدور حول الأرض مرة كل 90 دقيقة تقريبا بسرعه تصل الى 28000 كم/ساعه . 
     
    احتراق

     
    واضاف مجول أن ما يجعل هذا الصاروخ يحيط به شيء من الخطورة هو أن حجمه يعتبر أكبر من المعتاد ، فيزن 22 طنا و طوله 33 مترا ، إذ أنه بالمعدل الشهري يدخل الى الغلاف الجوي من الحطام الفضائي عدة أقمار صناعية أو أجزاء من الصواريخ الحاملة لها وتكون أصغر حجما وتحترق كليا عند دخولها الى الغلاف الجوي ، مبينا أن احتماليه تأثير هذا الحطام الفضائي على البشر احتماليه ضئيلة جدا و تتمثل في أن النسبة الأعظم من سطح الأرض عبارة عن مسطحات مائية، ولا تزال اليابسة تحتوي على مساحات شاسعة خالية من السكان ، فالاحتمالية قليله جدا . 
     
    عدم الدقة
    ولفت الى أن عملية التنبؤ بموقع و موعد سقوط أي من هذه المخلفات الفضائية يشوبها الكثير من عدم الدقة، فلا يمكن معرفة موقع السقوط إلا قبل فترة زمنية قصيرة جداً قبل السقوط ، كما أنه بالمتابعة و المراقبة المستمرة تقل نسبة الدقة في التوقعات وذلك للمتغيرات الكبيرة التي يتعرض لها أي جسم فضائي عندما يدخل الغلاف الجوي الأرضي وذلك لتغير سرعته.
     
    تحديثات

    وقال رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك إن آخر التحديثات لحساب موقع و وقت سقوط الصاروخ تشير بأن الأحد التاسع من الشهر الجاري عند 05:21:00 صباحا بالتوقيت العالمي و بهامش دقه يصل إلى ست ساعات ، كما أن هذه التوقعات يتم تحديها بشكل مستمر و بذلك نقترب من الموقع المحدد و يقل هامش الخطأ في ذلك  ، لافتا الى أن احتمالية الخطورة ضئيلة على التجمعات السكنية، كما أن العديد من الدول العربية لا تزال في المسار المتوقع للسقوط ، ولكن لا تزال التوقعات غير قطعية و غير نهائية وأنها ستتغير مع اقتراب الموعد المتوقع .

    طباعة Email