00
إكسبو 2020 دبي اليوم

126 مدرسة تتفاعل مع «في بيئتنا غافة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية مبادرة «الشجرة المستدامة الغاف»، تحت شعار «في بيئتنا غافة»، بمشاركة وتفاعل 126 مدرسة حكومية وخاصة من مختلف المراحل، وأعلنت عن المدارس الفائزة في دورتها السادسة، وذلك بالتعاون مع مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي، حيث استهدفت المبادرة مرحلة الروضة الثانية، التعليم الأساسي حلقة أولى، التعليم الأساسي حلقة ثانية، والتعليم الثانوي.

وقالت هنا سيف السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية: هدفت المبادرة بشكل عام إلى المساهمة في نشر ثقافة الوعي لدى طلبة المدارس بأهمية المحافظة على شجر الغاف وفوائده في البيئة المحلية، فيما يندرج تحت الهدف العام حزمة من الأهداف، من أبرزها تثقيف وتزويد الطلبة بمعلومات عن أنواع الشجر طويل الأمد، خصوصاً شجر الغاف الذي يستوطن البيئة المحلية في الإمارات، وترسيخ ثقافة الوعي البيئي لدى فئات طلبة الحلقة الأولى والثانية والثالثة بأهمية وفوائد شجر الغاف للإنسان والحيوان في الماضي والحاضر، بالإضافة إلى غرس قيم السلوك البيئي الإيجابي لدى الطلبة نحو المحافظة على شجر الغاف كثروة قومية مهمة في الإمارات.


رؤى


وتابعت: جاءت المبادرة لتسهم في تجسيد رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بشأن الحفاظ على بيئات المناطق البـرية، وتأكيد المسؤولية المجتمعية في الحفاظ على بيئات المناطق البرية وتنوعها الحيوي، والتشجيع على الزراعة المحلية والاهتمام بالحفاظ على النباتات الحولية المعمرة، بالإضافة إلى تعزيز مفهوم ثقافة الترفيه الاجتماعي في البيئات الطبيعية البرية، والتوعية بالسلوكيات الإيجابية النافعة للبيئة، ونشر ثقافة الوعي بأهمية شجر الغاف، والمحافظة على شجر الغاف في البيئة المحلية.

ودأبت الهيئة ضمن أهدافها الاستراتيجية ودورها المهم في نشر وترسيخ ثقافة الوعي البيئي لدى أفراد المجتمع وجيل الطلبة، على إطلاق وتطبيق البرامج والمبادرات البيئية التثقيفية حول أهمية المحافظة على موارد وثروات البيئة الطبيعية من نباتات وأشجار مستدامة وحمايتها من الانقراض، ومن هذا المنطلق أطلقت الهيئة الدورة السادسة لمبادرة الشجرة المستدامة – الغاف، تحت شعار «في بيئتنا غافة»، مع مراعاة الظروف الاحترازية السائدة في الدولة، من خلال تطبيق الطلبة من مرحلة رياض الأطفال إلى التعليم الثانوي لبرنامج أنشطة تعليمية تفاعلية حول شجر الغاف ومنافعه العديدة.


خطة أنشطة


وعلى الرغم من الظروف الاستثنائية الراهنة، وتعلم معظم الطلبة عن بعد في المنازل، أبدعت وتميزت المدارس وطلبتها في تطبيق المبادرة، حيث قامت 126 مدرسة حكومية وخاصة مشاركة من مختلف إمارات الدولة ومناطقها بتطبيق خطة أنشطة تفاعلية، توعوية وتثقيفية متنوعة حول شجر الغاف المستدام من خلال تنفيذ مجموعة معينة من الأنشطة الخاصة بكل مرحلة دراسية من خلال التواصل مع الطلبة وأولياء أمورهم الذين طبقوا أنشطة مميزة من أهمها قيام أطفال رياض الأطفال وطلبة المراحل الدراسية الأخرى بزراعة شتلات شجر الغاف في بيوتهم وساحات مدارسهم والمناطق المجاورة لهم.


حصص افتراضية


وتضمنت الأنشطة تنظيم حصص افتراضية تعليمية حول الغاف، وورش عمل وتصميم ملصقات ومجسمات وإنتاج مقاطع فيديو توعوية وكتابة مقالات وقصص عن الغاف، بالإضافة إلى الأعمال الفنية من رسم وتلوين لشجر الغاف وغيرها من الأنشطة الابتكارية المتنوعة.

طباعة Email