أكاديميان مصريان: مشروع «وادي تكنولوجيا الغذاء» ترسيخ للأمن الغذائي المستقبلي

أكد أكاديميان مصريان أهمية إطلاق مشروع «وادي تكنولوجيا الغذاء» في دبي، وقال أستاذ الاقتصاد الزراعي بالقاهرة، الدكتور جمال صيام، لـ«البيان» إن فكرة إنشاء مدينة زراعية متخصصة تحتضن شركات الزراعة والغذاء التخصصية وتضم مركزاً للأبحاث، هي في حد ذاتها «فكرة قيّمة جداً». ويشير إلى أن «المدن التكنولوجية موجودة حول العالم، ومسألة وجود مدينة متخصصة في الزراعة هي أمر جد مهم وقيّم، وستكون له مردودات إيجابية». ويلفت أستاذ الاقتصاد الزراعي بالقاهرة إلى أن «العالم العربي بحاجة ماسة إلى مثل هذه المدن التكنولوجية وهذا التوجه الخاص بالمدن المتخصصة، ومن بينها الزراعة، على اعتبار أن التكنولوجيا هي الحل الآن».المشروع الذي يستهدف مضاعفة إنتاج دبي الغذائي ثلاث مرات، هو مشروع رائد من نوعه من في المنطقة، وتتمثل رؤية المدينة في أن تكون العلامة التجارية والمرجع الأول لاستدامة نظم إدارة الغذاء على المستويين الإقليمي والعالمي.

نتائج مباشرة

من جهته، تحدث أستاذ التمويل والاستثمار بالقاهرة، الدكتور مصطفى بدرة، يتحدث في تصريح لـ«البيان» عن أهمية التوجّه نحو التوسّع في مسألة «المدن المتخصصة» لما لذلك من آثار اقتصادية وتنموية مباشرة.

ويوضح «أن ثمة مدناً متخصصة عديدة حول العالم، منها مدن صناعية ومدن تكنولوجية، وحتى مدن خاصة بالبيئات الحاضنة لريادة الأعمال.. إلخ، وإن وجود مدينة متخصصة في الزراعة يأتي تأكيداً على ذلك التوجه المُهم بالنسبة للاقتصادات العالمية».

ويقول بدرة إن «مثل تلك الأفكار موجودة منذ فترة طويلة في المنطقة العربية، لكنها للأسف لم تلقَ كثيراً من الرعاية، لكن اليوم هناك توجه حقيقي للتوسع في المدن المتخصصة، مثل مشروع وادي تكنولوجيا الغذاء».

مدينة متكاملة

تحدث أستاذ التمويل والاستثمار بالقاهرة مصطفى بدرة، عن أهمية مثل ذلك المشروع، بالإشارة إلى ما يمثله القطاع الزراعي من أهمية بشكل عام، ذلك أن الزراعة نشاط يقوم عليه أنشطة أخرى وعديد من الصناعات، لتصنيع المواد الغذائية، وبالتالي فتح أسواق جديدة للتصدير وزيادة مدخولات العملة الأجنبية وتوفير فرص عمل، وغير ذلك بما يدعم النشاط الاقتصادي بصفة عامة.

طباعة Email