"تطوير معايير العمل بالشارقة " تدعو للتضامن بين أصحاب العمل وموظفيهم

هنأت هيئة تطوير معايير العمل بالشارقة العمال وجهات العمل بيوم العمال العالمي الذي يصادف الأول من مايو من كل عام، متمنية لهم في هذه المناسبة الصحة والسلامة، وللعالم أجمع أن يتجاوز جائحة كورونا بأسرع وقت، داعية أصحاب العمل والعمال للتضامن للخروج من هذه الأزمة، جاء ذلك في رسالة رقمية وجهتها الهيئة اليوم للعمال عبر جهات عملهم ومن خلال رسائل نصية قصيرة.

وقال سالم يوسف القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل في رسالة الهيئة، «يسرنا في هيئة تطوير معايير العمل بالشارقة بمناسبة يوم العمال الذي نحتفل به في الأول من مايو من كل عام، أن نهنىء العمال وجهات العمل، متمنين لهم الصحة والسلامة.

وأن نتجاوز جائحة كورونا المستجد بأسرع وقت، داعين بهذه المناسبة أصحاب العمل والعمال للتضامن والتكاتف للخروج من هذه الأزمة» وأضاف: «يأتي احتفالنا بيوم العمال تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة، المطالبة بتوفير بيئة عمل لائق للعمال وأصحاب العمل».

وأشار بهذه المناسبة إلى ما تقوم به هيئة تطوير معايير العمل من جهود للتوعية بفيروس كورونا وقال «بادرت الهيئة وفور انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 عالمياً، بتنفيذ العديد من حملات التوعية لأصحاب العمل وللموظفين وللعاملين بالشركات والمصانع في إمارة الشارقة، لنشر الوعي بينهم بشأن الفيروس وكيفية الوقاية منه، ووضع الخطط والتدابير الاحترازية للحفاظ على السلامة والصحة العامة لتفادي تفشي هذه الجائحة. وجاءت الأنشطة التوعوية للهيئة بمتابعة مباشرة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي». 

ووجه الدعوة للعمال وأصحاب العمل إلى ترسيخ مبادئ التضامن والتكاتف في ظل هذه الظروف الاستثنائية، لنتمكن من تحويل هذه التحديات إلى فرصة لأخذ الدروس والعبر حتى نتمكن من الخروج من هذه الجائحة والانتصار عليها بإذن الله بمواصلة اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية.

 
طباعة Email
#