شرطة دبي تتبادل الخبرات مع نظيرتها الإسبانية

تنظم شرطة دبي ورشة عمل افتراضية مع الشرطة الوطنية الإسبانية بهدف تبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال قطاع الخدمات الشرطية، وذلك يوم غد الأربعاء.

وصرح العميد خالد ناصر الرزوقي، مدير الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في شرطة دبي، أن الورشة التي تستغرق ثلاث ساعات تهدف لتفعيل قنوات تواصل قوية ونشطة وحيوية بين شرطة دبي ونظيراتها من المؤسسات الشرطية والأمنية في العالم.

وقال العميد الرزوقي إن ورشة التبادل المعرفي تتماشى مع استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي ومئوية الإمارات 2071 في التنبؤ بالتحديات واستشراف الفرص المستقبلية، وخاصة تلك التي تفرضها التطورات التكنولوجية الحديثة والسريعة. وأضاف العميد الرزوقي: يتم تنظيم الورشة في وقت يسوده العديد من التحديات والإنجازات الشرطية الكبيرة في جميع أنحاء العالم، ونأمل أن نخرج من الورشة بنتائج مثمرة تلبي التطلعات وتساهم في تسليط الضوء على بعض الحلول المبتكرة.

من جهته تطرق العقيد حارب الشامسي، مساعد مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي لشؤون الإدارة، إلى مشروع «عيون»، لافتا إلى أن المشروع يعد ترجمة فعلية لاستراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، وتحقيقاً لأهدافها الخاصة بالاعتماد عليها في الخدمات وتحليل البيانات وتطبيقها في شتى ميادين العمل بكفاءة وفاعلية ودمج خدمات الخط الأول في شرطة دبي المقدمة للجمهور من خلال الذكاء الاصطناعي في العمليات الشرطية الرئيسة منها.

من جهتها أكدت حصة البلوشي، مدير إدارة التطبيقات الذكية في الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في شرطة دبي، أن الإدارة لا تدخر جهداً في اغتنام أي فرصة لترقية خدماتها وتطبيقاتها لتوفير تجربة سلسة وفريدة من نوعها لعملائها، مؤكدة استعداد الإدارة التام لتبادل أفضل الممارسات والتطبيقات مع نظرائهم الإسبان.

طباعة Email