محمد العمادي: السياسة الوطنية لذوي اضطراب التوحد تجسيد لاهتمام القيادة

قال محمد العمادي مدير عام مركز دبي للتوحد وعضو مجلس إدارته: «يمثل قرار مجلس الوزراء في اعتماد السياسة الوطنية لذوي اضطراب التوحد تجسيداً للاهتمام الكبير والراسخ الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في فئة ذوي اضطراب التوحد، وتتويجاً لتضافر الجهود الداعمة للحملة السنوية الخامسة عشرة للتوعية بالتوحد والتي انطلقت مطلع هذا الشهر تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، تحت شعار «تقبلني كما أنا»، وهو ما يؤكد نهج دولة الإمارات التي تصدرت المشهد الإنساني النبيل محلياً ودولياً».

وثمن العمادي الجهود الحكومية في إطار وضع الأسس الضرورية لإحلال التنمية المستدامة والرخاء لمجتمع الإمارات، وأضاف: «سيشكل هذا القرار نقلة نوعية في كفاءة الخدمات المقدمة لفئة ذوي التوحد وأولياء أمورهم بما يحتويه من منظومة متكاملة من الإجراءات والمعايير الموحدة والتي تهدف إلى إيجاد مجتمع دامج خالٍ من الحواجز يضمن التمكين والحياة الكريمة لجميع فئات أصحاب الهمم على حد سواء».

طباعة Email