خلال اجتماع الجمعية العمومية باستخدام نظام الاقتراع الإلكتروني

«الإمارات لرعاية الموهوبين» تجدد انتخاب ضاحي خلفان لرئاسة مجلس الإدارة

جددت جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين انتخاب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، لرئاسة مجلس إدارة الجمعية للدورة الجديدة، وذلك خلال اجتماع جمعيتها العمومية العادية، الذي عقد عن بعد أمس، بحضور ممثلين عن وزارة تنمية المجتمع، وبقية أعضاء الجمعية وعدد من المهتمين بشؤون الموهوبين، وتم انتخاب مجلس الإدارة الجديد باستخدام نظام الاقتراع الإلكتروني للجمعيات ذات النفع العام، الذي تتبعه وزارة تنمية المجتمع.

وأسفر الاقتراع بعد فرز الأصوات عن إعادة انتخاب عدد من الأعضاء السابقين وهم: الدكتور منصور العور، منيرة صفر، الدكتور شافع النيادي، الدكتور سيف الجابري، وديالا الإبراهيم، بينما دخل أعضاء جدد في مجلس الإدارة وهم: محمد ناصر الشحي، الدكتورة فاطمة الدربي، وعائشة سالم الصريدي، وعائشة أحمد الزيودي (كعضو مجلس إدارة احتياطي).

وأشاد الفريق ضاحي خلفان تميم بأعضاء مجلس الإدارة، وكافة المنتسبين للجمعية، مؤكداً على أنهم بذلوا خلال السنوات الماضية جهوداً كبيرة أثمرت في تحقيق العديد من الإنجازات التي تصب في رعاية الموهوبين وتنمية قدراتهم، خصوصا في مجالات البرمجة والذكاء الاصطناعي.

ووجه الشكر والتقدير إلى كافة الأيادي البيضاء التي ساهمت على مدى سنوات في دعم برامج وأنشطة الجمعية، مما كان له الأثر الكبير في نجاح تلك البرامج، وأشاد معاليه برجل الأعمال الدكتور محمد عمر بن حيدر، الذي لم يتوان في دعم الجائزة طيلة السنوات الماضية، ورفدها بكل السبل التي تكفل نجاحها.

واكد أن جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين انفردت بين كافة الجمعيات المشابهة في الدول المتقدمة، في إنتاج العديد من البرامج الناجحة، مثل برنامج المبرمج المواطن، والمكتشف الإماراتي، اللذين حققا نجاحاً وإقبالاً كبيرين، وأشار إلى أن هذه البرامج سوف تعمل خلال السنوات المقبلة على إيجاد جيل من التقنيين والشباب الذين ستكون اهتماماتهم منصبة على المجالات العلمية التي تفيد الوطن.

طباعة Email