بمليون وجبة يومياً

مدفع الإفطار من شرطة دبي يدعم حملة "100 مليون وجبة"

يتحوّل مدفع الإفطار هذا العام، الذي تنظمه شرطة دبي سنوياً طيلة أيام شهر رمضان المبارك عبر شاشة تلفزيون دبي، إلى فعالية خيرية إنسانية مبتكرة تسهم عبر فتح باب التبرع خلال فقرة مدفع الإفطار بتوفير مليون وجبة يومياً لصالح حملة "100 مليون وجبة" الأكبر من نوعها في المنطقة لإطعام الطعام في 20 دولة من باكستان شرقاً حتى غانا غرباً مروراً بالعالم العربي.

وتفتح شرطة دبي بالتعاون مع تلفزيون دبي الباب لمتبرع يومياً من مختلف الفئات والفعاليات الاقتصادية والأفراد للمساهمة بمليون درهم أو أكثر بما يعادل مليون وجبة خلال فقرة مدفع الإفطار التي تبثها قناة دبي التلفزيونية قبل موعد الإفطار طيلة أيام شهر رمضان، ليعود ريع مساهمات المتبرعين إلى حملة "100 مليون وجبة"، التي تنظمها مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم الخيرية والإنسانية والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام والمؤسسات الإنسانية والخيرية.

وتعرض فقرة مدفع الإفطار يومياً اسم المتبرع بمليون درهم أو أكثر للحملة خلال البث المباشر لفقرة مدفع الإفطار على تلفزيون دبي، لتربط مبادرة مساهمات مدفع الإفطار بين الأسر والعائلات المجتمعة حول المائدة استعداداً للإفطار وإخوة لهم في الإنسانية في 20 دولة ينتظرون الدعم الغذائي الذي توفره حملة "100 مليون وجبة" بفتحها المساهمة للجميع من أجل دعم هؤلاء بطرود غذائية وحصص تموينية أساسية لمستحقيها من المحتاجين والأسر المتعففة في المجتمعات الأقل دخلاً.

وتأتي المبادرة المبتكرة من شرطة دبي لدعم حملة 100 مليون وجبة استجابة لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، والذي دعا لدى إطلاق سموه للمبادرة الجميع من المؤسسات والفعاليات الاقتصادية ومجتمع الأعمال والأفراد داخل الدولة وخارجها للمساهمة في تقديم العون الغذائي لإخوتهم في الإنسانية.

وقال معالي الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي.. " نعمل في شرطة دبي على دعم حملة 100 مليون وجبة بكل الوسائل، ونحرص على تقديم آليات متعددة لتعزيز التفاعل المجتمعي الذي أحدثته فور الإعلان عنها من جانب سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" كأكبر حملة من نوعها على مستوى المنطقة لإطعام الطعام وتقديم الدعم الغذائي في المجتمعات الأقل دخلاً".

وأضاف " نتشرف بدعم حملة 100 مليون وجبة إلى جانب كافة المؤسسات وفعاليات مجتمع الإمارات بمختلف فئاته، ونشارك في إفساح المجال أمام الجميع للمساهمة فيها انطلاقاً من قيم العطاء والبذل المتأصلة لدى مجتمع الإمارات وتعزيزاً للدور المجتمعي لشرطة دبي كشريك في ترسيخ منظومة التلاحم والتعاضد والتضامن الإنساني".

وأكد المري أن حملة 100 مليون وجبة التي تجدد الأمل، وتحيي الأخوة الإنسانية في شهر العطاء والإحسان، هي فرصة لكل الخيرين للمساهمة في إغاثة المحتاجين، مشدداً على أن دعم شرطة دبي للحملة سيتواصل يومياً على طيلة أيام شهر رمضان المبارك انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية والإنسانية وحرص كافة كوادرها وإداراتها على تجسيد القيم الإنسانية النبيلة التي غرسها الآباء المؤسسون وتواصل مسيرتها القيادة الرشيدة للدولة.
وتسهم مبادرة متبرع مدفع الإفطار مع شرطة دبي في دعم حملة 100 مليون وجبة ونسج رابط إنساني بين متابعي فقرة مدفع الإفطار والمستفيدين من الحملة، يسهم في استدامة الإحساس بهموم المحتاجين حتى لما بعد شهر الصوم.

وتفتح حملة 100 مليون وجبة، التي تنظمها مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية باب التبرع والمساهمة بقيمة وجبات تبدأ من درهم واحد يعادل تكلفة المكونات الأساسية لإعداد وجبة طعام في المجتمعات الأقل دخلاً التي تشملها المبادرة في القارتين الإفريقية والآسيوية والمنطقة العربية وفي دول مثل أوغندا ولبنان ومصر والسودان وأنغولا والأردن.

ويتاح للمؤسسات والأفراد من داخل دولة الإمارات وخارجها تقديم تبرعاتهم المالية من خلال حملة 100 مليون وجبة، عبر أربع قنوات معتمدة هي الموقع الإلكتروني www.100millionmeals.ae ، والتحويل المصرفي لحساب حملة 100 مليون وجبة في "بنك دبي الإسلامي"، ورقمه: "AE08 0240 0015 2097 7815 201"، أو من خلال الرسائل النصية القصيرة "SMS" عبر الأرقام الموضحة على الموقع الإلكتروني وذلك لمستخدمي شبكتي "دو" و"اتصالات" داخل دولة الإمارات، وكذلك تتيح الحملة إمكانية التبرع بالتواصل مباشرة مع فريق الحملة في مركز الاتصال على الرقم المجاني 8004999 أو البريد الإلكتروني: info@100MillionMeals.ae.

وتنظم "حملة 100 مليون وجبة" مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام والمنظمات الخيرية والجهات المعنية في الدول التي تغطيها الحملة. وتركز الحملة على تقديم العون الغذائي الفوري في شهر رمضان في 20 دولة.

 

طباعة Email