تخريج 1140 مشاركاً بدورات «المبرمج الإماراتي» و«موهبتنا»

شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش رئيس مجلس إدارة صندوق الوطن، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، حفل تخريج افتراضياً للمشاركين في فعاليات ودورات الربيع من مبادرتي «المبرمج الإماراتي» و«موهبتنا»، التي عقدت خلال الفترة الممتدة ما بين 28 مارس وحتى 8 أبريل، وذلك بمشاركة أكثر من 1140 طالباً وطالبة من مختلف المدارس في جميع أنحاء دولة الإمارات.

حضر الحفل هند باقر مدير عام صندوق الوطن ومسؤولون في الجهات الداعمة لهذه البرامج الرامية إلى إعداد وتأهيل جيل من الكفاءات الناشئة في مجالات مستقبلية واعدة مثل البرمجة والتكنولوجيا والعلوم والهندسة والفنون والرياضيات.

وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان: إن بناء الإنسان هو أنبل عمل وأصدق جهد وإن الابتكار وتنمية المواهب في هذا العصر هي عوامل أساسية في تطوير أساليب الحياة، بل وتطوير المجتمع ذاته وتمكين كافة أبنائه وبناته من تحقيق أقصى ما وهبه الله لهم من طاقاتٍ وإمكانات خدمة لأنفسهم وخدمة للعالم من حولهم.

وأضاف: «إنني أعبر عن سروري أيضاً لما ألاحظه من أداء متميز في هذه البرامج، وهو أداء يعكس من ناحية حماسة الطلبة المشاركين فيها، كما يعكس الحرص الكبير على تنفيذها وفق أعلى المستويات العالمية».

وقال الشيخ راشد بن حميد النعيمي «نحن جميعاً نعلم أن أبناء الوطن هم خير من يحمل رايته ويعلي كلمته بمختلف المحافل المحلية والإقليمية والدولية، ونحن نثمن جهود كافة المؤسسات والجهات والتي تعمل على صقل مواهب أبنائنا وإرشادهم للسبيل الصحيح وتوجيه عقولهم النابغة للإبداع في مختلف المجالات، وتتبنى المبادرات الرائدة، والتي ترسم ملامح المستقبل الأفضل وتسلح الجيل الناشئ بلغة العصر». وقال «نحن فخورون بجميع الطلبة والطالبات، والذين تمكنوا من اجتياز جميع مراحل المبادرتين، وقدموا نتائج مشرفة، كما نهنئ 46 طالباً وطالبة تفرقوا وأبدعوا وابتكروا وفكروا واحترفوا، ليقدموا الأفضل لبلادهم وأصروا على أن يكون التميز هو حليفهم».

وقالت هند باقر مدير عام صندوق الوطن: «يشكل تخريج الدفعة الجديدة من المنتسبين لبرامج ومبادرات صندوق الوطن إنجازاً آخر».

وقال المهندس شامس علي الظاهري الرئيس التنفيذي لشركة علي وأولاده: «نحن سعداء بشراكتنا مع صندوق الوطن في العمل على العديد من المبادرات البرامج النوعية والمبتكرة، التي تتماشى مع قيمنا الرئيسية في المجموعة والمتمثلة في الاستثمار بمواردنا البشرية باعتبارها الركيزة الأساسية لمواصلة تحقيق أهدافنا في صناعة مستقبل زاهر للأجيال القادمة».

وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لمجموعة الدار العقارية: يسعدنا أن نشهد نجاح دورتي الربيع من برنامج «موهبتنا» و«المبرمج الإماراتي» حيث يشير الإقبال المتزايد على البرامج التعليمية، التي يطلقها صندوق الوطن إلى رغبة شباب الإمارات بالتعلم ورفع مستوى قدراتهم من أجل خدمة وطنهم في المستقبل.

دعم

توزع الخريجون على 920 مشاركاً في مبادرة «المبرمج الإماراتي» والتي أقيمت بدعم من شركة الدار العقارية بهدف تأهيل جيل متمكن من أدوات ومهارات البرمجة والتكنولوجيا، وجرى خلالها وعلى مدار 40 ساعة تدريبية تم تزويد المشاركين فيها من الفئة العمرية من 7 حتى 14 عاماً بأساسيات البرمجة، وفق أسلوب تعليمي تفاعلي شيق يعتمد على أفضل الممارسات العالمية ومدربين معتمدين من شركة كود هب للخدمات التعليمية، وستضاف هذه الكوكبة من الخريجين لمجموعة المبرمجين الإماراتيين.

طباعة Email