«زايد للإسكان» ينجز 3 مجمعات في دبي وعجمان ورأس الخيمة

كشف معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية، عن انتهاء برنامج الشيخ زايد للإسكان من تنفيذ 3 مجمعات سكنية تضم 1726 مسكناً، بقيمة تتجاوز ملياري درهم، تم تنفيذها في إمارات دبي ورأس الخيمة وعجمان، وتشمل تلك المجمعات 888 مسكناً في المراحل الثلاث من حي بطين السمر السكني بإمارة رأس الخيمة، و497 مسكناً في حي المنتزي السكني بإمارة عجمان، و341 مسكناً في حي الخوانيج السكني بدبي.

وأكد معاليه، أن الوزارة انتهت من تخصيص المرحلة الأولى من مساكن مجمع الخوانيج السكني في إمارة دبي للمستفيدين إلكترونياً، فيما باشرت العمل على تسليمها للمستفيدين الذي انتهوا من الإجراءات المطلوبة لبدء الاستلام، وأن المجمع هو ثاني مشروع سكني ينفذه البرنامج في دبي بإجمالي 341 مسكناً، على مساحة تقدر بـ 395 ألف متر مربع، ويضم 6 نماذج سكنية مختلفة من حيث الحجم والطراز المعماري بواقع نموذجين لـ 4 غرف نوم «طراز متوسطي وحديث» بعدد 291 مسكناً، ونموذجين لـ 3 غرف نوم «طراز حديث وإسلامي» بعدد 40 مسكناً، ونموذجين لغرفتى نوم «طراز إسلامي وإماراتي» بعدد 10 مساكن، وقد روعي خلال عملية التسليم الإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.

رعاية

وقال معاليه: إن البرنامج راعى في المشروع تنفيذ جميع المرافق الخدمية المناسبة لتلبية احتياجات الأسر الإماراتية الحالية والمستقبلية، من خلال النماذج السكنية التي جرى تصميمها بشكل كامل بأيدي مهندسين إماراتيين يمتلكون الخبرة والكفاءة العالية في تصميم المنازل، وتقديم تصور ملائم لحياة الأسرة المواطنة ومدى حاجتها المستقبلية للتعديلات والإضافات التي قد تمليها ظروف زيادة عدد الأسرة والحاجة للتوسع في المسكن، مع الأخذ بعين الاعتبار ترجمة رؤية القيادة الرشيدة المتعلقة بضرورة أن تضم هذه المساكن الساحات والغرف المناسبة للمعيشة.

استهلاك

وأضاف : «حقق برنامج الشيخ زايد للإسكان نتائج متقدمة في توفير المياه والكهرباء والانبعاثات الكربونية في المشروع، من خلال استخدام المواد الخاصة بالمحافظة على البيئة والاستدامة، (الطابوق الحراري ونظام عزل الأسقف واستخدام زجاج معالج يقلل درجات الحرارة)، بالإضافة إلى استخدام أطقم صحية تقلل من تدفق المياه ما ساعد في عملية توفير الاستهلاك، ومصابيح (LED) الموفرة للطاقة، والسخانات والألواح الشمسية المنتجة للطاقة، إلى جانب استخدام الغاز الصديق للبيئة في المكيفات، والأنظمة الحديثة التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي وتسهل عملية التحكم في جميع أجهزة المنزل والتعامل معها عن بُعد، ما ساهم في خفض معدل استهلاك الطاقة في أنظمة المساكن بواقع 21.59%، وخفض في استهلاك المياه بنسبة 37.83%، وفي معدل البصمة الكربونية من الطاقة بواقع 21.50%، فضلاً عن خفض في معدل البصمة الكربونية من المياه 37.82%».

طباعة Email