مجلس شما محمد للفكر والمعرفة ينظم «معاً لنتعافى»

نظم مجلس شما محمد للفكر والمعرفة وبالتعاون مع مكتب شؤون الطلبة والخريجين في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات ملتقى «معاً لنتعافى»، وذلك احتفاءً بيوم الصحة العالمي برعاية وحضور الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان، وباستضافة الدكتورة نوال الكعبي استشاري طب الأطفال والأمراض المعدية المدير الطبي التنفيذي لمدينة الشيخ خليفة الطبية، والدكتورة شرينة المزروعي مدير إدارة تعزيز الصحة بمركز أبوظبي للصحة العامة، والدكتورة لينا الأميري استشاري الطب النفسي كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات، في حين أدارت الملتقى الدكتورة علياء البواردي مساعد عميد كلية الطب واستشاري علم الأمراض في مستشفى توام، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة».

وقالت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان: «إن العاملين بالقطاع الصحي كانوا على مدار العام الماضي ولا يزالون هم درعنا الواقي ضد (كوفيد19)، فالقطاع الصحي في دولة الإمارات كان صاحب بطولة حقيقية في حماية مجتمعنا بكل مكوناته من خطر الجائحة كما أننا حينما نعود بالذاكرة لمثل هذا اليوم من العام الماضي ونتذكر كيف كانت الحياة وقتها، ثم نعود للحاضر، نرى الفارق الكبير بين عزلة تامة قضيناها بين جدران البيوت في حالة من القلق من فيروس كورونا وبين حياة تعود إلى طبيعتها بنسبة كبيرة مع انخفاض مؤشر القلق لأدنى مستوياته، ولم يتحقق ذلك إلا بجهود قادها العلم والعقل نحو محاصرة الفيروس».

ولفتت إلى التداعيات النفسية والاجتماعية لأزمة كورونا، ومدى صعوبة الرصد والتحرر من التداعيات النفسية لحاله القلق والعزلة التي عشناها خلال الشهور الأولى من الجائحة والتي ستؤدي إلى تغيرات سلوكية قد تغير في ملامح المجتمع وتحتاج دراسات متعددة ومتعمقة ومكثفة.

وعبرت المشاركات عن اعتزازهن بتصنيف العاصمة أبوظبي كأكثر المدن أماناً في ظل (كوفيد19) للربع الأول من عام 2021 وتطرقن للعديد من المحاور ومنها توضيح مفهوم الصحة بشكل عام، والصحة في ظل الوضع الراهن، والتركيز على الجهود المبذولة من قبل الجهات المختصة لمواجهة واحتواء الجائحة.

طباعة Email