تزويد بطاقة عضوية الأسر الإماراتية المنتجة بمميزات ذكية

أعلنت وزارة تنمية المجتمع، عن تحديث الإجراءات والخدمات المرتبطة ببطاقة عضوية الأسر الإماراتية المنتجة، للأسر الملتحقة بمشروع «الصنعة»، بعد تزويد البطاقة بمميزات ذكية نوعية معتمدة بتقنية «البلوك تشين»، حيث تم إلغاء بطاقة العضوية المطبوعة، واستبدالها ببطاقة إلكترونية.

وكشفت عفراء بوحميد مدير إدارة برامج الأسر المنتجة بوزارة تنمية المجتمع، عن باقة من المميزات التي تم توفيرها من خلال بطاقة عضوية مشروع «الصنعة» الإلكترونية الجديدة، والتي تم اعتمادها بديلاً للرخص التجارية في بعض المنصّات الإلكترونية، مثل «نون» و«أكشاك»، بما يحقق إعفاء الأسر المنتجة من بعض الرسوم، كما تم اعتماد البطاقة في التسجيل عبر نظام المُورّدين للحكومة الاتحادية بوزارة المالية، وإعفاء أعضاء مشروع «الصنعة» من رسوم التسجيل، ما يعزز فرص دعم الأسر المواطنة المنتجة، ويحفزها على توسيع دائرة أعمالها وزيادة دخلها.

وأكدت إحصاءات وزارة تنمية المجتمع، أن مشروع «الصنعة»، قد حقق منذ انطلاقته في عام 2008، وحتى نهاية العام الماضي 2020، أكثر من 57 مليون درهم، كإجمالي دخل للأسر الإماراتية المشاركة في عضوية الأسر المنتجة بمشاريع إنتاجية متنوعة.

ووصل عدد الأسر الإماراتية المنتجة الملتحقة بمشروع «الصنعة» في وزارة تنمية المجتمع، إلى نحو 2800 أسرة، تدير مشاريع تجارية ومهنية متنوعة، بمسمى مشاريع متناهية الصغر.

طباعة Email