62.57 % نسبة الحاصلين على اللقاح من الفئة المستهدفة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد الدكتور سيف الظاهري، المتحدث الرسمي للهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، أن الإمارات تمكنت حتى الآن من توفير أكثر من 8 ملايين ونصف مليون جرعة من لقاحات «كوفيد 19»، وبذلك تصل نسبة الحاصلين على اللقاح إلى62.57% من الفئة المستهدفة، وهو إنجاز يضاف إلى سجل دولة الإمارات في إطار سعيها المتواصل لتوفير اللقاح لأفراد المجتمع.

منهجية

وقال خلال الإحاطة الإعلامية الدورية لحكومة الإمارات، إنه مع انقضاء أكثر من عام على بدء جائحة «كوفيد 19» تستمر دولة الإمارات بتطبيق منهجيتها الاحترافية في التعامل مع هذه الجائحة واحتوائها وإبراز النموذج الإماراتي في إدارة الأزمة والذي وازن ما بين الصحة والاقتصاد مع التأكيد الدائم بأن تبقى الصحة الأولوية الأولى. وتابع: «يحل علينا رمضان وللعام الثاني على التوالي تحت ظروف استثنائية فرضتها علينا هذه الجائحة التي تجتاح العالم، وفي إطار المسؤولية المجتمعية، نود التأكيد على كافة الإجراءات والإرشادات التي تهدف للحفاظ على السلامة والصحة العامة خلال شهر رمضان المبارك».

وقال: سيتم تنفيذ حملات تفتيشية مكثّفة خلال الشهر الفضيل، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين.

بدورها قالت نوف الشحي المتحدث الرسمي عن الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، إن الهيئة تسعى منذ ظهور الجائحة إلى وضع خطط توعوية شاملة لضمان نشر الوعي الديني، والاستمرار في تقديم خدمات ذات جودة عالية لأفراد المجتمع كافة مع التركيز على دعم الجهود الوطنية من خلال تقديم الدعم الوعظي لخط الدفاع الأول.

تهيئة

وتابعت إن الهيئة عملت على تهيئة المساجد لاستقبال زوار بيوت الله من المصلين مع الالتزام باتباع جميع الإجراءات الاحترازية، وتقليص مدة خطبة الجمعة لضمان سلامة المصلين، بالإضافة إلى دعم المصابين بفيروس «كورونا»، بما يعزز قدرتهم الإيمانية والنفسية على تجاوز المحن.

وذكرت الشحي: تقوم الهيئة بمبادرات وبرامج عبر المنصات الذكية، حيث تبث عدداً من البرامج الدينية بمختلف القنوات التلفزيونية والإذاعية بالدولة تتناول القضايا الإيمانية والعقائدية والأخلاقية، والتركيز على تعزيز القيم الأسرية والوطنية، بالإضافة إلى المحاضرات الوعظية عن بُعد.

وأضافت: «تنظم الهيئة برنامج ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة عبر المنصات الافتراضية بمشاركة 10 ضيوف في محاضرات وندوات، وتنظيم ملتقى «الإمارات وطن السلام والتسامح» وإحياء يوم زايد للعمل الإنساني، يشارك فيها علماء من داخل الدولة وخارجها، لإبراز قيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. وأضافت: تحرص الهيئة على استمرار عمل المراكز القرآنية عن بُعد من خلال استثمار الأنظمة الذكية في فتح الفصول الافتراضية، طوال أيام شهر رمضان المبارك.

طباعة Email