«تقنية الوطني» تناقش تطوير الصناعة الوطنية

ناقشت لجنة شؤون التقنية والطاقة والثروة المعدنية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها، الذي عقدته في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة يوسف عبدالله البطران رئيس اللجنة، مخرجات الحلقة النقاشية، التي نظمتها اللجنة مؤخراً حول موضوع تطوير الصناعة الوطنية في الإمارات.

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة كل من: محمد عيسى الكشف مقرر اللجنة، والدكتورة حواء الضحاك المنصوري، وعائشة راشد ليتيم، وعائشة محمد الملا، وعفراء بخيت العليلي، والدكتورة نضال محمد الطنيجي، وحضر من وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة عبدالله الشامسي الوكيل المساعد لقطاع التنمية الصناعية.

 وقال يوسف عبدالله البطران رئيس اللجنة، إنه تم خلال الاجتماع مع ممثلي وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة مناقشة مخرجات الحلقة النقاشية، التي عقدتها اللجنة بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة، ضمن خطة عملها لمناقشة موضوع دور وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في شأن تطوير الصناعات الوطنية، وشارك في الحلقة رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة، وعدد من أصحاب المصانع والمستثمرين ورواد الأعمال الإماراتيين والمهتمين والمختصين في قطاع الصناعة.

وهدفت الحلقة النقاشية إلى التعرف على التحديات، التي تواجه الصناعة الوطنية وتوفرها في الأسواق المحلية والعالمية، والوصول إلى الحلول والمقترحات، التي من شأنها المساهمة في تطوير الصناعة الوطنية وتعزيز النمو الاقتصادي المستدام في دولة الإمارات.

وتابع: إن اللجنة نقلت لممثلي الوزارة مقترحات وملاحظات وتصورات المشاركون في الحلقة النقاشية، كما استعرضت نتائج الاستبيان الإلكتروني، الذي نشرته اللجنة على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالمجلس الوطني الاتحادي في شأن الموضوع.

وأضاف أن اللجنة طرحت على ممثلي الوزارة العديد من الاستفسارات المتعلقة بدعم الصناعات والمصانع والصادرات الوطنية، وتوطين القطاع الصناعي، وحماية المنتجات المحلية من المنافسة الأجنبية، وناقشت مقترح إنشاء مصرف خاص بالقطاع الصناعي، لتقديم تمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتوفير تسهيلات تمويلية بكلفة تنافسية للقطاعات ذات الأولوية، وتحفيز الابتكار وتبني التكنولوجيا المتقدمة في الأنظمة والحلول الصناعية، لافتاً إلى أن اللجنة ضمنت عدداً من المقترحات والملاحظات كونها توصيات في مسودة تقريرها بشأن الموضوع، وستقوم بإعداد تقريرها النهائي للموضوع خلال اجتماع اللجنة المقبل، تمهيداً لرفعه لرئاسة المجلس وإدراجه، للمناقشة ضمن جدول أعمال الجلسات المقبلة.

طباعة Email