110 ملايين درهم قيمة حملة «خيرية الشارقة» الرمضانية

أتمت «جمعية الشارقة الخيرية» الترتيبات الخاصة بآلية عملها، خلال شهر رمضان في إطار سعيها لتحقيق أهداف حملتها الرمضانية، التي تبلغ قيمتها 110 ملايين درهم.

وقال راشد صالح بن حماد مدير إدارة تنمية الموارد في خيرية الشارقة: إنه تم تخصيص نحو 352 حصالة لوضعها في المساجد والمواقع العامة، خلال شهر رمضان المبارك من إجمالي 9200 حصالة على مدار العام، إلى جانب اختيار 150 متطوعاً للإشراف على جمع التبرعات الخاصة بحصالات صلوات الجمعة، والقيام والتهجد وعيد الفطر السعيد، إضافة إلى 36 من محصلي القسائم الالكترونية.

 أشار إلى أن إدارة تنمية الموارد لديها 232 جهاز تبرع يدوياً، وهو جهاز يحوي 24 باقة اختيارية للصدقات، يمكن للمتبرع اختيار ما تطيب نفسه بوضع قيمة تبرعه بداخله، فيما توفر الجمعية 23 منصة تحصيل قسائم التبرع الإلكترونية في 23 موقعاً في المجمعات التجارية والمحال والجمعيات التعاونية ومراكز التسوق في مختلف مدن ومناطق إمارة الشارقة.

وأوضح أن فكرة القسائم الإلكترونية تشهد تفاعلاً وتجاوباً كبيراً من جانب المتبرعين، حيث ترتبط أنظمتها بشكل مباشر بالمقر الرئيسي للجمعية، وتعد من أكثر وسائل التبرع أماناً وأسهلها، لما تختزله من وقت المتبرع والمحصل على حد سواء، فيما وفرت بالمساجد نحو 750 خزنة لاستقبال تبرعات المصلين، بالتعاون مع دائرة الشئون الإسلامية بالشارقة، ووضع 161 حصالة و110 أجهزة تبرعات في عدد من الفنادق، بالتعاون مع هيئة الإنماء التجاري والسياحي، ضمن مبادرة «إنماء الخير».

طباعة Email