تعاون بين الشرطة و«دفاع مدني رأس الخيمة» في بلاغات الحوادث الجبلية

عقد العميد عبد الله خميس الحديدي القائد العام لشرطة رأس الخيمة بالإنابة اجتماعاً تنسيقياً مع العميد محمد عبد الله الزعابي مدير إدارة الدفاع المدني بالإمارة، بحضور العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة، للتباحث حول آلية تنظيم العمل في ما يتعلق بحوادث المفقودين والمصابين من مرتادي المناطق الجبلية.

وأكد العميد الحديدي أن عقد هذا الاجتماع يأتي حرصاً من القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة على تعزيز قنوات التعاون مع إدارة الدفاع المدني باعتبارها أحد الشركاء الاستراتيجيين، وإحدى الجهات المعنية في التعامل مع بلاغات الحوادث الجبلية، التي سجلت تنامياً ملحوظاً، خلال الأشهر القليلة الماضي.

وأوضح أنه تم خلال الاجتماع وضع عدد من نقاط التعاون والآلية التنسيقية، التي يجب اتباعها عند استقبال بلاغات المفقودين أو المصابين في المناطق الجبلية الوعرة، لضمان تقديم الخدمة ومد يد العون والمساعدة بالجودة والسرعة العالية، مشيداً بالدور الذي تقوم به إدارة الدفاع المدني في رأس الخيمة وتعاونها المستمر في المشاركة، بالحفاظ على أمن المجتمع وسلامة أفراده.

من جهته أفاد العميد محمد عبد الله الزعابي أن الحوادث الجبلية الآخذة بالتزايد في الآونة الأخيرة نتيجة الإقبال المطرد من قبل السياح وبعض المواطنين والمقيمين على المناطق الوعرة، لممارسة هواياتهم وأنشطتهم الجبلية فيها باتت تشكل تحدياً قوياً لكل الجهات المعنية في التعامل مع هذه النوعية من الحوادث.

وأضاف أنه سيتم خلال الأسبوع المقبل عقد اجتماع موسع يضم كل الجهات المختصة في كل من القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، وإدارة الدفاع المدني، وهيئة التنمية السياحية، ودائرة الخدمات العامة، والإسعاف الوطني بالإضافة إلى دائرة بلدية رأس الخيمة للتباحث حول الأفكار والمقترحات، التي تسهم في الحد من تكرار هذه النوعية من الحوادث الجبلية، وضمان تقديم المساعدة بالشكل الأمثل عند تلقي البلاغات الخاصة بهذه النوعية من الحوادث، التي تمثل تهديداً فعلياً على سلامة المرتادين، وتستنزف وقت وجهد فرق البحث والإسعاف والإنقاذ، وتعرضهم للخطر.

طباعة Email