فعاليات الحوار الإقليمي للتغيّر المناخي تنطلق في الإمارات غداً

تستضيف الإمارات غداً، الحوار الإقليمي حول العمل المناخي والذي ينعقد قُبيل قمة القادة للمناخ في العاصمة الأمريكية واشنطن في وقت لاحق من هذا الشهر، وتمهيداً لانعقاد مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ.

وأكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة أن استضافة الإمارات الحوار الإقليمي للتغير المناخي يكرّس ريادة الدولة في هذا الملف.
وقال معاليه في تدوينة عبر حسابه في «تويتر»: «استضافة الإمارات الحوار الإقليمي للتغيّر المناخي حدث في غاية الأهمية، فهو يكرّس الريادة الإقليمية للدولة في أحد أهم الملفات الدولية ويبني على العديد من المبادرات الناجحة والعمل الجدي في هذا الملف، كما أنه يعزّز الاستعدادات الوطنية والإقليمية لقمة المناخ المقبلة في غلاسكو».

ويشهد الحوار الإقليمي مشاركة جون كيري، المبعوث الرئاسي الأمريكي لشؤون تغير المناخ، وألوك شارما، رئيس الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة حول تغيّر المناخ، وعدد من الوزراء وكبار المعنيين بشؤون المناخ من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وانسجاماً مع دورها الريادي في العمل المناخي واستناداً لسجلها الحافل في دعم البيئة والاستدامة، دعت دولة الإمارات أيضاً المدير العام للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا)، فرانشيسكو لاكاميرا، لحضور الحوار الإقليمي للتغير المناخي الذي يركز على الاستعدادات الوطنية والإقليمية للدورة 26 لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ /‏COP26/‏، الذي سينعقد خلال الفترة ما بين 1 و12 نوفمبر 2021 في مدينة غلاسكو بأسكتلندا، والذي يجمع العديد من الدول لتسريع الجهود الرامية لتحقيق أهداف اتفاق باريس للمناخ واتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ.

طباعة Email