دائرة الصحة في أبوظبي تحصل على 13 جائزة

حصدت دائرة الصحة في أبوظبي، وعبدالله بن محمد آل حامد، رئيس الدائرة، 13 جائزة ضمن جوائز ستيفي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2021 برعاية غرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة.

وحصلت الدائرة على العديد من الجوائز الذهبية والفضية والبرونزية عن جملة من مبادراتها المبتكرة بما في ذلك استجابتها المتميزة لجائحة «كوفيد19»، والتي وضعت أبوظبي في الصدارة على مستوى العالم في العديد من الجوانب والقطاعات، وقد تصدرت الدائرة في عدد الجوائز الذهبية بحصولها على 7 جوائز، فيما حصلت على جائزتين فضيتين وأربع جوائز برونزية.

وشملت البرامج المكرمة برنامج أبوظبي لجودة الرعاية الصحية «مؤشر»، وبرنامج الرعاية الصحية لكبار المواطنين وأصحاب الأمراض المزمنة، وحملة التوعية المجتمعية ضد «كوفيد19»، وحلول الذكاء الاصطناعي لتقديم اختبارات المهنيين الصحيين.

وحصل عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة بأبوظبي، على جائزتين مرموقتين، هما الجائزة الذهبية في «الإدارة المبتكرة في القطاع الحكومي للمؤسسات التي تضم 100 موظف أو أكثر»، والجائزة الذهبية «بطل العام في القطاع الحكومي»، وذلك عن فئة الاستجابة لجائحة «كوفيد19».

وفي هذا الصدد، تقدم آل حامد إلى القيادة بخالص العرفان والتقدير على دعمها المتواصل والذي مكّن القطاع الصحي في أبوظبي من تحقيق هذه الإنجازات في الاستجابة للجائحة على مستوى العالم واستحقاق مثل هذه التكريمات من خلال الجهود المبذولة على مختلف الأصعدة بما يضمن صحة وسلامة كافة أفراد المجتمع في الإمارة وفقاً لتوجيهات القيادة الحكيمة منذ بداية الجائحة.

وقال: «استطاعت أبوظبي أن تجذب أنظار العالم أجمع بتميزها في الاستجابة لجائحة «كوفيد19» وتقديم مثال يحتذى به. وأنا فخور بفريق العمل في الدائرة الذي استطاع بالتعاون مع الشركاء أن يسطر باقة من الإنجازات الذي رسخت مكانة أبوظبي على خارطة الرعاية الصحية العالمية، ويعزز دورها ضمن الجهود العالمية للمضي قدماً بصحة المجتمع ورفاه المجتمعات.

وتابع: بالرغم من ما واجهناه من تحديات خلال «كوفيد19»، فقد استمرت الفرق في حشد الجهود لتحقيق رفاه أفراد المجتمع من خلال تقديم الخدمات الصحية والتركيز على أولوياتها لتوفير حياة صحية وخدمات وقائية وعلاجية بمستويات عالمية.

طباعة Email