زار محميات ومواقع مهمة بالإمارة

ضاحي خلفان يطّلع على أفضل ممارسات الحفاظ على البيئة في أبوظبي

زار معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، عدداً من المحميات الطبيعية والمواقع المهمة بيئياً في إمارة أبوظبي، حيث قامت هيئة البيئة- أبوظبي بتنظيم عدد من الجولات الميدانية لمعاليه، والوفد المرافق له، للاطلاع على أفضل الممارسات المتبعة لدى الهيئة في مجال المحافظة على البيئة والتنوع البيولوجي الغني، الذي تتمتع به الإمارة.

رافق معالي الفريق ضاحي خلفان خلال الزيارة الدكتورة شيخة سالم الظاهري، الأمين العام لهيئة البيئة- أبوظبي، وأحمد الهاشمي، المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع التنوع البيولوجي البري والبحري بالهيئة، حيث أبرزت الظاهري جهود ورؤية إمارة أبوظبي في الحفاظ على التنوع البيولوجي وحمايته، مشيرة إلى شبكة زايد للمحميات الطبيعية، التي تديرها الهيئة في أبوظبي، والتي تضم 19 محمية برية وبحرية، وتعتبر عنصراً أساسياً للحفاظ على التراث الطبيعي والثقافي في الإمارة.

وخلال الجولة قام معاليه بزيارة جزيرة بوطينة، التي تبلغ مساحتها نحو 4.000 كيلو متر مربع، وتعتبر جزءاً مهماً من محمية مروح البحرية للمحيط الحيوي، التي تعتبر أكبر وأول محمية بحرية في المنطقة مدرجة ضمن شبكة اليونيسكو لبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي.

كما تضمنت زيارة معالي ضاحي خلفان زيارة لموقع مشروع «لؤلؤ أبوظبي»، الذي تنفذه الهيئة في منطقة الظفرة منذ عام 2007 بهدف استزراع المحار المحلي في مياه الخليج العربي بشكل مستدام لإنتاج لؤلؤ ذي جودة عالية.

وتضمنت جولة معالي ضاحي خلفان زيارة لجزيرة صير بني ياس، التي تعتبر أكبر جزيرة في ساحل أبوظبي، والتي كان المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، يوليها عناية خاصة، وبفضل جهود المحافظة عليها، التي استمرت لعقود، أصبحت الآن موطناً لآلاف الحيوانات الكبيرة، التي تتجول بحرية وملايين عدة من الأشجار والنباتات.

إشادة

أشاد معالي الفريق ضاحي خلفان بالدور الذي تقوم به إمارة أبوظبي وهيئة البيئة- أبوظبي لحماية البيئة وتعزيز السياحة البيئية وإدارة المحميات الطبيعية وجزيرة صير بنى ياس، معبراً عن سعادته بالتعرف على التنوع البيولوجي الغنى، الذي تتميز به إمارة أبوظبي الذي يعتبر ذا أهمية خاصة على المستوى الإقليمي والعالمي. ودعا معاليه الجمهور إلى التعرف على المواقع الطبيعية والسياحية في إمارة أبوظبي، بهدف التعرف على المقومات الطبيعية والتراثية الجميلة في الإمارة.

طباعة Email