"الصحة" تواصل تقديم الرعاية الصحية المنزلية لكبار المواطنين وأصحاب الهمم

تواصل وزارة الصحة ووقاية المجتمع تقديم خدمات الرعاية الصحية المتنقلة بجودة عالية لكبار المواطنين وأصحاب الهمم الذين لا يستطيعون الوصول إلى الخدمات الصحية مع مراعاة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي فرضتها جائحة" كوفيد-19" وذلك للمحافظة على هيبتهم وخصوصيتهم وتعزيز شعورهم بالأمان والمساندة وسط أجواء عائلية.

ويسهم تقديم هذه الخدمات أيضا في تقليل العبء على المنشآت الصحية والحد من مضاعفات الأمراض المزمنة من خلال متابعة المرضى في منازلهم والذي يصب في إطار تنامي اهتمام حكومة الإمارات بكبار المواطنين وأصحاب الهمم وتعزيز الخدمات الصحية الأولية والثانوية للفئات الضعيفة.

ويقتصر الحصول على هذه الخدمة على مواطني دولة الإمارات ممن تنطبق عليهم شروط القبول في برنامج الرعاية الصحية المنزلية بسبب صعوبة الحركة أو الشلل بالإضافة إلى طريحي الفراش الذين يحتاجون إلى متابعة صحية مستمرة والمرضى الذي يعانون من الأمراض العقلية والذهنية التي تستدعي الرعاية المنزلية.

وتضم طبيعة الخدمات المقدمة منزليا لكبار المواطنين وأصحاب الهمم؛ الخدمات العلاجية والوقائية الخدمات التأهيلية والتمريضية وفحوصات مخبرية وتوفير تطبيقات ذكية لمتابعة أحوالهم الصحي بالإضافة إلى إعطائهم الأولوية في إجراء مسحات وتطعيم "كوفيد-19" في المنزل من دون أي رسوم والتطبيب عن بعد وإيصال الأدوية وتطعيم الإنفلونزا في المنزل.

وأكد سعادة الدكتور حسين عبدالرحمن الرند وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية أن خدمات الرعاية المتنقلة المنزلية تهدف إلى توفير خدمات صحية ذات جودة عالية للمواطنين وأصحاب الهمم في أماكن تواجدهم دون الحاجة الى مراجعة المنشآت الصحية وتأهيل كبار السن ومرافقيهم من لا يستطيع الوصول الى الخدمات الصحية لمنع انتقال العدوى بالإضافة لإنشاء قاعدة بيانات خاصة بالرعاية الصحية المتنقلة وتوفير إحصائيات دقيقة للمساهمة في التخطيط الاستراتيجي للرعاية الصحية.

ولفت إلى أن هذه الخدمات تأتي في إطار جهود الوزارة المتواصلة لحماية صحة أفراد المجتمع ووقايتهم من الأمراض والاستفادة من أفضل الإمكانات التي وفرتها حكومة الإمارات لتمكين القطاع الصحي وتعزيز كفاءته بمواجهة "كوفيد-"19 وانطلاقا من الحرص على تقديم خدمات صحية متميزة لكبار المواطنين تقديرا لمكانتهم المجتمعية.

من جانبها أشارت الدكتورة عائشة سهيل مديرة إدارة مراكز الرعاية الصحية الأولية إلى أن برنامج الرعاية المتنقلة المنزلية يقدم حزمة واسعة من الخدمات الصحية لكبار المواطنين وأصحاب الهمم من خلال زيارة فرق متنقلة من الأطباء والممرضين المتمرسين ومتابعة حالاتهم الصحية بمساعدة أفراد الأسرة ما يضمن لهم الرعاية الصحية اللازمة أثناء التواجد في محيطهم الأسري وضمن أجواء من الراحة والأمان والطمأنينة النفسية.

وأوضحت أن طلب الخدمة يتم عبر منصة "شفاء" وهي البوابة المحدثة لبوابة المريض السابقة والتي تتضمن الحصول على التنبيهات والإشعارات المتعلقة بمستجدات ملف المريض مع توفير التوعية والإرشادات الصحية والخدمات تشمل فحوصات مخبرية واستشارات تغذية وتقديم فحص هشاشة العظام وفحص مسحة عنق الرحم ومتابعة المستجدات الصحية لأصحاب الأمراض المزمنة.

 

طباعة Email