فعاليات اقتصادية: الانطلاق لحقبة جديدة ترسخ ريادة الإمارات عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكدت فعاليات اقتصادية أن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، «2021» في الإمارات «عام الخمسين» يؤسس لمرحلةٍ جديدة من التقدّم والريادة في الدولة، وهي تحتفل بـ5 عقود على تأسيسها، فيما تمضي بثبات نحو المستقبل وتستشرفه بمشاريع حضارية ونوعيّة استثنائية، موضحةً أن الإمارات عززت مكانتها عالمياً في شتى القطاعات وتحولت إلى مصدر إلهام ونموذج يحتذى، حيث شهد القطاع الاقتصادي قفزات نوعيّة ومشاريع وطنية جعلت من الإمارات وجهة استثمارية فريدة، فيما عززت مكانتها ضمن مؤشرات التنافسية العالمية ما يفتح الباب أمام مستقبل واعد وزاهر بفضل سواعد أبنائها المخلصين.

معالم المستقبل

وقال الشيخ أحمد بن حميد النعيمي، رئيس منطقة عجمان الحرة، إن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، 2021 في الإمارات «عام الخمسين» يشكّل نقطة الانطلاق لحقبةٍ جديدة عنوانها ترسيخ دولتنا الحبيبة ريادتها العالمية في كافة المجالات والوصول لمستوياتٍ جديدة من التقدم والنهضة والنماء وأنه يشكّل دعوةً لأبناء الوطن، للاحتفاء بالإنجازات المشرفة التي تحققت على مدى خمسين عاماً مضت، ومتابعة مسيرة التنمية والازدهار التي أرسى دعائمها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه الحكام المؤسسون، طيب الله ثراهم.

وأشار الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة الأراضي والتنظيم العقاري في عجمان إلى أن «عام الخمسين» هو احتفاء بمسيرة وطنية حافلة بالتحديات والإنجازات، بدأها الآباء المؤسسون، واستكملها جيل رائع من الشباب المبدع، تسلح بالعلم والمعرفة، ووضع نصب عينيه رؤية القيادة الرشيدة واستراتيجيتها الرامية لتحقيق الريادة، وتبوؤ المراكز الأولى في شتى المجالات.

وأكد الشيخ سعيد الشرقي رئيس مجلس إدارة غرفة الفجيرة: «أن الإعلان يشكل نقلة نوعية في مسيرة الإمارات وحياة والمواطنين والمقيمين على أرضها الطيبة، إيذاناً بعهد جديد وطموح، لتحويل التحديات إلى فرص وإنجازات غير مسبقة في المجالات كافة».

الريادة والتميز

وقال ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي إن إعلان 2021 عام الخمسين هو تكريس لمواصلة مسيرة من الإنجازات التي حققتها الإمارات منذ تأسيسها على يد الآباء المؤسسين وإلى اليوم، كما أنه تأكيد على الانطلاقة بعزم وتصميم في الخمسين عاماً المقبلة للوصول بدولة الإمارات إلى المكانة التي تستحقها في الريادة والتميز في جميع المجالات وتحقيق الريادة عالمياً.

وأضاف أن هذه اللحظة التاريخية ستبقى خالدة في نفوس كل أبناء دولة الإمارات، معتبراً أن الإعلان هو بمثابة دعوة لجميع أبناء الوطن والمقيمين على أرضها للمشاركة في بذل الجهد ومواصلة العمل بجد وإخلاص للمساهمة في صناعة المستقبل المشرق لدولة الإمارات التي كانت وستبقى وطناً للجميع ووجهة الأعمال والابتكار والإنجاز.

مثال للتطوّر

وأكد حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي، أن الإمارات تمتلك، وبفضل النظرة الاستشرافية بعيدة المدى لقيادتها الرشيدة، رؤية واضحة لمواصلة الإنجازات وتحقيق الريادة والتميز في جميع القطاعات، وإن إعلان 2021 «عام الخمسين» يأتي تتويجاً واحتفالاً بإنجازات الوطن، وتأكيداً على مواصلة المسيرة للوصول للرؤية المئوية لدولة الإمارات.

وقال سعود سالم المزروعي، مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية وهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي إن الإعلان يسطّر نهضة ملحمية استثنائية ترسم الإمارات فصولها بتوجيهات ورؤية قيادتنا الرشيدة الرامية إلى إحداث قفزة في مسيرة بناء الإنسان والوطن وتوظيف القدرات والطاقات البشرية من أجل صناعة غد مشرق، واستكمال قصة نجاح الإمارات التي بدأ أول فصولها الآباء المؤسسون، حيث انطلقت مسيرة بناء وطنية تسابق الزمن ويستمر زخمها إلى الأجيال القادمة لتحقيق ريادة الدولة في كل المجالات.

نهضة شاملة

وأوضح سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، أن الإعلان يأتي تتويجاً لمسيرة التقدم والازدهار والتنمية لدولة الإمارات على مدى 50 عاماً، ولمكانتها الرائدة عالمياً في شتى المجالات، والتي بنيت بجهود وطموحات كبيرة وإرادة قوية صمم على تحقيقها الآباء المؤسسون الذين أرسوا القواعد المتينة لدولة أبهرت العالم بما حقّقته من نهضة حضارية شاملة، لتواصل قيادتنا الرشيدة هذا النهج نحو صناعة مستقبل عنوانه التقدم والازدهار والريادة العالمية في كافة المجالات.

وأكد عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة الشارقة، أن الإعلان يتوج نصف قرن من الإنجازات التي حققتها الإمارات من تقدم وازدهار وترسيخ لدعائم مسيرتها التنموية حتى احتلت هذه المكانة الرائدة بين الأمم، وهو بداية فصل جديد من كتاب الرؤية الاستشرافية العميقة التي تتبناها قيادتنا الرشيدة، لترسم لنا مستقبل التنمية والرخاء وللأجيال القادمة.

وأكد عبد الله دعيفس، رئيس اللجنة التنفيذية لمركز الشارقة الدولي للتحكيم التجاري «تحكيم»، أن الإعلان انطلاقة لاحتفاء الأبناء بما حققه الآباء والأجداد من إنجازات على مدار سنوات طوال من المثابرة والعزيمة والإرادة، التي أفضت إلى قيام دولة أصبحت حديث العالم في تميّزها وريادتها وتقدمها.

فريق واحد

وأشار سرور حمد الزوهري، النائب الأول لرئيس غرفة الفجيرة إلى أن إعلان صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، يشكل دعوة للمواطنين والمقيمين على أرض الإمارات للعمل بروح الفريق الواحد، لتحقيق المزيد من الإنجازات، التي تسهم في تعزيز مسيرة التقدم والازدهار في الدولة.

وقال خميس محمد الرولي أمين السر مجلس إدارة غرفة الفجيرة: نفخر بفكر وإنجازات وطموحات القيادة الرشيدة، وإن إعلان صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، دعوة لتكثيف الجهود لتحقيق رؤى القيادة وتجسيد توجيهاتها للاحتفاء بإنجازات خمسين عاماً مضت، وإطلاق مسيرة الاستعداد للخمسين عاماً المقبلة لاستكمال عقد الريادة عالمياً.

وقال سلطان جميع الهنداسي، مدير عام غرفة الفجيرة إن الإعلان يتطلب تكاتفاً من جميع أبناء الوطن والمقيمين على أرضه للعمل بروح الفريق الواحد للمساهمة في أن تكون الدولة في المراكز الأولى عالمياً في المجالات كافة.

وأكد سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان، أن الإعلان دعوة للجميع من مؤسسات وأفراد للمساهمة والمشاركة في مسيرة الدولة التنموية خلال الخمسين القادمة، ففي عام الخمسين نستكمل مسيرة زاخرة بالإنجازات في كافة المجالات وانطلاقة طموحة لخمسين عاماً قادمة.

انطلاقة جديدة

أكد محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة الشارقة، أن الإعلان يعد انطلاقة لمرحلة جديدة في مسيرة التنمية والتطور التي تشهدها الإمارات على كافة المستويات، كما يشكل حافزاً لاستكمال نهج الآباء المؤسسين وقيادتنا الرشيدة الذين وضعوا خطط بناء الإمارات، فكان النهج واضحاً والخطط ناجحة، ما جعل الإمارات تصل إلى أعلى المراتب وتحقق إنجازات غير مسبوقة. وأضاف: إن الإمارات وهي تحتفل بمرور خمسين عاماً على تأسيسها تخطو بثبات نحو المستقبل وتستشرفه بمشاريع حضارية استثنائية حققت لها المكانة اللائقة بها على المستوى العالمي.

طباعة Email