محمد الشرقي: حاكم الفجيرة نذر نفسه ووقته وجهده في سبيل خدمة الإمارة

المكتب الإعلامي لحكومة الفجيرة يصدر كتاب «حمد الشرقي 2020»

أصدر المكتب الإعلامي لحكومة الفجيرة، الكتاب السنوي لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، والذي يتضمن عرضاً شاملاً للمناسبات الوطنية والمجتمعية التي شارك فيها سموه خلال العام الماضي 2020.

وقد كتب سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، مقدمة كتاب «حمد الشرقي 2020»، بكلمة افتتاحية تحمل عنوان: «2020 ومواجهة التحديات»، حيث استهل سموه الكلمة، بوصف جمال إمارة الفجيرة، وطبيعتها الملتحفة بعبق التاريخ والتراث، وما وصلت إليه من نهضة عمرانية شاملة، أرسى دعائمها بخطى ثابتة، صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، حتى أصبحت الإمارة «ملء السمع والبصر»، من خلال امتلاكها ناصية العلم والمعرفة، والولوج في عصر المدنية والحضارة من أوسع أبوابها، مع إمارات الخير.

ويستعرض سمو ولي عهد الفجيرة، مسيرة 46 عاماً من العطاء والخير، خلال تولي صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، مقاليد الحكم في الفجيرة، حيث نذر نفسه ووقته وجهده، في سبيل خدمة الإمارة، التي سارت بخطى ثابتة وواثقة نحو إنجاز نهضتها العمرانية والاقتصادية والسياحية والاجتماعية والرياضية والثقافية، وباتت مقصداً للاستثمار الوطني والعالمي.

ويؤكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، في مقدمة الكتاب، أن عام 2020، لم يكن عاماً عادياً أو مشابهاً لبقية الأعوام، بل كان عاماً استثنائياً، مليئاً بالتحديات التي غيرت مسيرة الحياة، وكان أيضاً عاماً حافلاً، مليئاً بالإنجازات التي ضاهت التحديات، ورسمت دروباً بخطى جديدة وفريدة، فكانت لإمارة الفجيرة، بفضل توجيهات صاحب السمو حاكم الفجيرة، أن تمتلك رؤية خاصة، تستشرف المستقبل، وتواجه التحديات بتفرد الإنجاز وقوته، لذا، في كل خطوة منذ بداية جائحة «كوفيد 19»، حرص صاحب السمو حاكم الفجيرة، على الاستفادة من كل الفرص المتاحة للنهوض بمجالات التنمية في الإمارة، كما بدا واضحاً، اهتمام صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، برعاية وخدمة مصالح المواطنين والمقيمين في الإمارة، وحرصه على دعم وتشجيع الشباب، فكان نعم الأب لهم، ونعم الراعي لمصالحهم، ويد الحق التي تُعالج مشاكلهم.

ويتوزع الكتاب السنوي «حمد الشرقي 2020»، على خمسة أبواب رئيسة، هي: (قادة الوطن، الميدان، فعاليات، قرارات وبرقيات، زيارات).

إنجازات

يتناول الباب الأول «قادة الوطن»، ويسلط الضوء على إنجازات صاحب السمو حاكم الفجيرة، ويتضمن الباب الثاني «الميدان»، زيارات وجولات سموه لعدد من المنشآت في إمارة الفجيرة، أما الباب الثالث «الفعاليات»، فيركز على أبرز الأنشطة الفنية والاقتصادية التي شارك بها سموه، وتضمن الباب الرابع «برقيات وقرارات» أبرزالبرقيات والتوجيهات، وعدداً من القرارات الهامة، وفي الباب الأخير «زيارات»، يعرض أبرز لقاءاته في عام 2020.

طباعة Email