سفيرنا في السودان: نفخر باستكمال مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني في وقت قياسي

استُكمل البناء في مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني، الذي تم تشييده بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قرب دارفور في السودان، بوقت قياسي، وافتتح 3 مارس الجاري.

وتم افتتاح المستشفى الميداني من قبل حمد محمد الجنيبي، سفير دولة الإمارات لدى جمهورية السودان الشقيقة، والفريق أول محمد حمدان دقلو، النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني.

وتبلغ مساحة مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني 3.800 متر مربع، وقد تم بناؤه للمساعدة في التخفيف من آثار جائحة «كوفيد ــــ  ١٩» والحد من انتشارها، في أكثر الدول الإفريقية تضرراً منها.

 ويضم المستشفى 48 سريراً لوحدة العناية المركزة و160 سريراً لعنابر العزل، فضلاً عن مجموعة من المرافق مثل عيادة خارجية وصيدلية ومختبر وسكن يتسع لـ 70 موظفاً. ويبلغ العمر الافتراضي للمستشفى الميداني أكثر من 25 عاماً ويمكن تحويله إلى مستشفى دائم بعد انتهاء انتشار الجائحة، لتقديم الخدمات الطبية لنحو مليوني شخص قد يحتاجون إلى العناية الطبية في دارفور.

ويضم اتحاد الشركاء في هذه المبادرة في دولة الإمارات شركة مقاولات البناء «برايم بروجكت إنترناشينول» وشركة «طموح للرعاية الصحية»، إلى جانب انضمام الشريك السوداني المحلي، مجموعة «دال» و«كرياتيف بيتون» لدعم جهود الحكومة السودانية في بناء المستشفى الميداني.

وفي هذه المناسبة، قال حمد محمد الجنيبي، سفير دولة الإمارات لدى جمهورية السودان: «تعودت دولة الإمارات على أن تكون سنداً وعوناً للدول التي تحتاج إلى الدعم خلال الأزمات والظروف الاستثنائية. ويُعدّ مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني خيرَ مثالٍ على ذلك، ونفخر باستكماله في وقت قياسي عبر فريق متخصص أرسلناه خصيصاً لبنائه وفق المواصفات المحددة. ونتوقع أن يساهم المستشفى بشكل كبير في دعم المجتمع السوداني، ونحن ممتنون لدعم شركائنا المحليين بقيادة شركة ’طموح للرعاية الصحية‘ ومجموعة «دال» السودانية في تنفيذ هذه المبادرة».
 
 
سند
 
من جهته، قال عبدالله الراشدي، الرئيس التنفيذي لشركة «طموح للرعاية الصحية» : تفخر شركة (طموح للرعاية الصحية) بدورها الريادي في التصدي لجائحة كوفيد ـــ 19، حيث قدّمت الدعم في الاختبارات والرعاية الصحية وتطوير اللقاحات في دولة الإمارات وكذلك على الصعيد الدولي. ونثق بأن هذا المستشفى الميداني سيحدث فرقاً كبيراً لدى المجتمع السوداني الذي تأثّر بشدة من الجائحة، كما أنه يؤكد فعالية الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص في تنفيذ استجابة إنسانية حاسمة لجائحة كوفيد ـــــــ 19 وغيرها من الأزمات والتحديات الصحية.

طباعة Email