خلال الملتقى الإعلامي الخامس لشرطة الشارقة

سيف الزري: فرق أمنية للحد من التجمعات خلال رمضان و21 ألف مخالفة منذ بداية 2021

كشف اللواء سيف الزري الشامسي القائد العام لشرطة الشارقة عن تشكيل فرق أمنية، للحد من التجمعات خلال شهر رمضان المقبل، وذلك بهدف الحفاظ على صحة كل أفراد المجتمع وللحيلولة دون انتشار الجائحة.

ولفت خلال الملتقى الإعلامي الخامس، الذي عقدته شرطة الشارقة، أمس، مع الإعلاميين إلى أنه خلال رمضان الماضي كان هناك وجود أمني كثيف، قدم جهوداً جبارة من خلال نشر التوعية بلغات وبصورة مبتكرة تعرف بمخاطر فيروس كورونا، منها (الدرون) التي استخدمتها الفرق الأمنية، لبث التوعية في المساجد ومناطق التجمعات والمناطق الصناعية، والتي استهدفت شريحة كبيرة من العمال، إضافة إلى توظيف الابتكار للتصدي للجائحة.

وبين أنه خلال 2020 تم رصد 42 ألف مخالفة للإجراءات والتدابير الاحترازية، التي وضعتها الجهات ذات الصلة، ومنها القيادة العامة لشرطة الشارقة، كما أنه مع بداية العام 2021 تم تحرير 21 ألفاً و219 مخالفة للتدابير الوقائية، تمثلت في عدم ارتداء الكمامة وعدم التباعد والالتزام بالعدد المحدد في المركبات، كما تم تحويل بعض المخالفات إلى النيابة العامة.

وثمن الزري دور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة، على دعم وتوجيهات سموهما السديدة لشرطة الشارقة، واهتمامهما بكل شؤونها، ما جعلها تتبوأ مكانتها الريادية بمجالات العمل الأمني وتقديم الخدمات الشرطية المختلفة بمستوى متميز يشار إليه بالبنان، كما قدم شكره وتقديره لكل وسائل الإعلام.


تفوق

وأضاف اللواء الزري أنه خلال 2020 حققت شرطة الشارقة تفوقاً في نتائج مؤشراتها الاستراتيجية ومستهدفاتها، فبلغ معدل الجرائم المقلقة لكل 100 ألف نسمة في 2020 معدل 43.25 بانخفاض قدره 15% عن العام 2019، والذي بلغ المعدل 51.05، كما أن نسبة الجرائم المقلقة المكتشفة من المجهول بلغت 51% في 2020 بزيادة قدرها 24% على العام 2019، والذي بلغت فيه الجرائم المكتشفة 41%، كما تم وضع مستهدف 7 دقائق للوصول إلى الحوادث في 2020، وعلى الرغم من ذلك تم تحقيق 6.45 دقيقة بفضل الجهود التي بذلت.


مؤشر مروري

من جهته أشار المقدم الدكتور سامح الحليان نائب مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء إلى أن المؤشر المروري يشير إلى انخفاض كبير بحوادث الطرق ومعدل الوفيات على الطريق، والوفيات الناتجة عن حالات الدهس، حيث وصل معدل الانخفاض الإيجابي لحوادث الطرق في عام 2020م إلى (53%) لكل 10 آلاف مركبة، فيما انخفض مؤشر معدل الوفيات على الطريق إلى (22%) لكل 100 ألف نسمة، بينما سجل مؤشر وفيات الدهس انخفاضاً إيجابياً بلغ (44%) مقارنة بالعام 2019م، مؤكداً أن هناك عوامل عدة تم تطبيقها قد أسهمت إسهاماً ملموساً في تحقيق هذه النتائج الإيجابية في ما يخص المؤشرات المرورية، وساعدت على خفضها، منها على سبيل المثال تطبيق معايير السلامة المرورية على الطرق الرئيسة، التي تكثر بها الحوادث، وتغطية إمارة الشارقة بالدوريات الأمنية والمرورية على مدار الــ(24) ساعة، كما شهد العام الماضي 2020م تنفيذ 11 حملة توعوية، وعدد من حملات الضبط المروري، إضافة إلى نشر 371 مادة إعلامية عبر وسائل الإعلام المطبوعة والمرئية والمسموعة، فضلاً عن تسخير حسابات القيادة على مواقع التواصل الاجتماعي، والاستفادة القصوى من انتشارها الواسع ودورها في نشر التوعية بكل أشكالها ومنها التوعية المرورية.


4 حاضنات

وقال خلال الملتقى إنه سوف يتم تشكيل فرق أمنية للحد من حالات التسول التي تطرأ خلال شهر رمضان المقبل، كما أنه بالشراكة مع الجهات ذات الصلة سوف يتم التكثيف الأمني على مدار الساعة للحيلولة دون انتشار المتسولين، حيث تم ضبط 730 متسولاً خلال الفترة الماضية، كما أنه خلال الـ 5 أشهر الماضية تم الحد من وجود المتسولين، كما تم إعادة المضبوطين إلى بلدانهم بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين للشرطة، لافتاً إلى الاستفادة القصوى من حاضنات الابتكار بشرطة الشارقة للتصدي لجائحة (كوفيد 19) والتي يبلغ عددها 4 حاضنات، إضافة إلى أنه تم استخدام الخدمات الذكية خلال الجائحة في كل الخدمات التي تقدمها الشرطة لعملائها، حيث بلغت نسبة عدم الحضور إلى مراكز الخدمات 80%، فأضحت مجمل الخدمات تقدم إلكترونياً، ما حدّ من الجائحة، كما تم إطلاق جائزة الشارقة للابتكار المفتوح من قبل شرطة الشارقة، واستقبلت حتى الآن 200 فكرة سوف يتم تقييمها والعمل بها.

سيف الزري متحدثا خلال الملتقى | من المصدر

طباعة Email