إطلاق برنامج أبوظبي الرقمي لتعزيز المهارات ضمن القطاع الحكومي

أرشيفية

أطلقت كل من دائرة الإسناد الحكومي ممثلة في هيئة أبوظبي الرقمية وأكاديمية أبوظبي الحكومية بالتعاون مع أكاديمية سوق أبوظبي العالمي، برنامج أبوظبي الرقمي، الذي يعد أول مبادرة مشتركة بين الجهات الثلاث بعد توقيعهم لمذكرة تفاهم في شهر نوفمبر من العام الماضي، حيث يهدف البرنامج الجديد إلى تزويد موظفي حكومة أبوظبي بالمهارات الرقمية التي ستسهم في تعزيز عملية التحول الرقمي لحكومة أبوظبي والاقتصاد بما يعزز مكانة الإمارة كأحد رواد القطاع الرقمي الحديث وبصفتها مركز متطور للأعمال.
 
ودعت كل من دائرة الإسناد الحكومي ممثلة في هيئة أبوظبي الرقمية وأكاديمية أبوظبي الحكومية وأكاديمية سوق أبوظبي العالمي، موظفي القطاع الحكومي للمشاركة في البرنامج والحصول على شهادة متخصصة في التحول الرقمي، والتي ترتكز على ثلاث مراحل رئيسية، الأولى هي مرحلة رفع الوعي والثانية التطبيق العملي والمرحلة الثالثة تتمثل في التخطيط الاستراتيجي. وتركز كافة مراحل البرنامج على تزويد المشاركين بالمعلومات والمعرفة وتدريبهم على عدد من التقنيات والمفاهيم الرقمية الحديثة، مثل الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني وعلوم البيانات والتكنولوجيا المالية، بما يسهم في تطوير مهارات المشاركين من خلال منحهم بشهادات متخصصة في المجال الرقمي.
 
وقال سعادة منصور محمد المرزوقي، المدير التنفيذي  لقطاع التخطيط الاستراتيجي في هيئة أبوظبي الرقمية: "لم تعد المعرفة الرقمية مجرد قيمة مضافة في عصرنا الحالي بل أصبحت مهارة ضرورية تحتاجها كوادرنا الوطنية لكي يتمكنوا من مواكبة التطور الذي نشهده اليوم في عالم الرقمنة عموما وفي مسيرة التحول الرقمي لإمارة أبوظبي على وجه الخصوص.
 
وأضاف سعادة المرزوقي: " تسعى هيئة أبوظبي الرقمية، برؤيتها الطموحة المتمثلة بقيادة المستقبل الرقمي  لحكومة أبوظبي، إلى أن تكون جزءًا من جهود تحقيق الأهداف الاستراتيجية لنشر المعرفة الرقمية في أبوظبي، وذلك بالتعاون مع أكاديمية سوق أبوظبي العالمي وأكاديمية أبوظبي الحكومية، من خلال تطوير وتقديم هذا البرنامج المصمم خصيصًا لتمكين وتعزيز مسيرة أبوظبي نحو التحول الرقمي."
 
فيما أكد سعادته: "سيمكن البرنامج الشباب الإماراتي الموهوب من ريادة المستقبل، وتقديم حلول رقمية مبتكرة تلبي الاحتياجات المستقبلية لمجتمع إمارة أبوظبي "
 
ومن الجدير بالذكر أن المشاركين سيحصلون على شهادة في التحول الرقمي عند الانتهاء من البرنامج، وذلك بعد تزويدهم بالمهارات الوظيفية المطلوبة لدعم أهداف تمكين وتطوير مهارات كوادرنا الوطنية.
 
وبدوره علق السيد حمد صياح المزروعي، الرئيس التنفيذي للعمليات في سوق أبوظبي العالمي ومدير عام أكاديمية سوق أبوظبي العالمي قائلاً: “يأتي إطلاقنا لبرنامج أبوظبي الرقمي في وقت مناسب، خاصة مع استمرار التقنيات الحديثة في رسم مستقبل القطاعين العام والخاص إقليمياً وعالمياً، وإنه ليسرنا في أكاديمية سوق أبوظبي العالمي التعاون مع هيئة أبوظبي الرقمية وأكاديمية أبوظبي الحكومية والمضي قدمًا بهذه المبادرة المميزة، لنسهم جميعا بتحقيق طموحات أبوظبي الرقمية."
 
وأضاف المزروعي قائلاً: "من خلال هذا البرنامج، نتطلع إلى تزويد الموظفين ضمن القطاع الحكومي بالمعرفة اللازمة لاستخدام التقنيات والمفاهيم الرقمية الحديثة، مثل الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني والتكنولوجيا المالية، وذلك من خلال منهج متكامل يقدمه نخبة من المختصين في هذا المجال، وإننا على ثقة من أن هذا البرنامج سيكون له دور كبير في تعزيز الجهود نحو تطوير اقتصاد قائم على المعرفة يخدم النمو المستمر للإمارة ".
 
وسيبدأ المشاركون في هذا البرنامج بمرحلة تعزيز الوعي، التي تستهدف جميع موظفي القطاع الحكومي لاكتساب المهارات الرقمية الأساسية والخبرة في التقنيات الجديدة، لينتقلوا فيما بعد إلى مرحلة التطبيق العملي، والتي ستمكن المشاركين من تعزيز المعرفة في المجالات المتخصصة كالذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات والأمن السيبراني والتكنولوجيا المالية، أما في المرحلة الاستراتيجية سيركز المشاركون على أحد المؤهلات الرقمية القيادية المتاحة وهي برنامج قائد المستقبل في العالم الرقمي، أو برنامج القائد الرقمي الشاب، أو البرنامج الرقمي للقيادات التنفيذية.
 
ومن جانبها، أشادت الدكتورة مي ليث الطائي، عميد أكاديمية أبوظبي الحكومية بالإنابة بالتعاون البناء بين هيئة أبوظبي الرقمية وأكاديمية أبوظبي الحكومية وأكاديمية سوق أبوظبي العالمي من أجل دعم التوجهات والاحتياجات المستقبلية لبناء مستقبل رقمي مزدهر في أبوظبي، مؤكدةً على أنه سيتم إطلاق مبادرات أخرى لتعزيز التحول الرقمي ودعم استراتيجية نشر المعرفة الرقمية في الإمارة، مؤكدة على التزام أكاديمية أبوظبي الحكومية بمواصلة جهودها المعنية بتمكين موظفي حكومة أبوظبي وتعزيز كفاءاتهم ومهاراتهم الرقمية لدعم الوصول إلى اقتصاد معرفي متكامل. 
 
وأوضحت الدكتورة مي أهمية هذه المبادرة في عملية التحول الرقمي التي تشهدها أبوظبي، مبينة أن المهارات الرقمية لم تعد خيارًا ولكنها ضرورة ملحة لأي قائد في العالم الرقمي الجديد. 
طباعة Email