«نساء أمازون».. مهام فوق العادة في وطن الإنجازات

تسمع صوت ديبورا بين أروقة المستودع، وهي تغني أثناء تأدية عملها بكل سعادة، ويلفتك فحص هالة سرحان المعدات، وتلبية طلبات زملائها للتأكد من سير العمل بالشكل المطلوب، وكأنها أمّ لهم رغم صغر سنها. أما بام التي تعمل في قسم استلام المنتجات فتحلم بأن تصبح مديرة لأحد الأقسام، إيماناً منها بأن المرأة قادرة على تحقيق جميع أهدافها.

على بعد خطوات تجد زينب مديرة قسم الواردات التي تتعامل مع فريقها بكل حب واحترام، مشيرة إلى أن الإمارات توفر كل سبل الدعم لنجاح المرأة؛ كل هذه المشاهد يمكن أن تراها في مركز التوزيع DXB3، أحدث مراكز التوزيع لدى «أمازون» وأكبرها في الإمارات الذي تمتد مساحته إلى 32700 متر مربع.

فرص متنوعة

تقول زينب محمد، رئيس قسم الواردات: منحتني «أمازون» الفرصة للعمل في موقع غني بالتنوع الثقافي. وأعتقد أني ألعب دورين رئيسيين هنا، أحدهما يتمثل في مهامي الوظيفية كمديرة قسم في الشركة، بالإضافة دوري في إثبات إمكانات المرأة الإماراتية وقدرتها على تحقيق أحلامها.

فقد أتيحت لي الفرصة للدراسة، والتخرج، والعثور على فرصة وظيفية متميزة. وأنا هنا اليوم أحظى بفرصة عمل رائعة في مجال العمليات ضمن مركز توزيع «أمازون».

وأعتقد أنه من الرائع حقاً أن تتاح لي فرصة التفاعل مع ثقافات مختلفة، وتكوين الصداقات، والتعلم وتوجيه زملائي الآخرين ضمن بيئة العمل المذهلة التي توفرها «أمازون» ضمن جميع مواقع عملها هنا في دول الإمارات وحول العالم، مؤكدة أن الإمارات تقدم العديد من الفرص للنساء في مختلف المجالات وتدعمهن للوصول إلى أهدافهن، مشيرة إلى أنها تعتبر نفسها محظوظة كونها فتاة إماراتية.

طموحات

بام تعمل موظفة في قسم استلام المنتجات، ويشمل عملها فحص المنتجات، ومسح الرموز الرقمية الخاصة بها بمجرد وصولها إلى مستودع «أمازون»، للتأكد من صلاحيتها ومطابقتها للتفاصيل؛ إلى جانب ضمان إرسال المنتجات الصحيحة للعنوان المناسب.

خلال عملها اكتسبت مهارات جديدة، الأمر الذي أعطاها ثقة كبيرة في نفسها، وأطلق العنان لطموحاتها، فهي مؤمنة أن المرأة قادرة على النجاح في أي مجال تعمل فيه، وخاصة في الإمارات التي تتيح الفرص لمختلف الجنسيات، مشيرة لأنها تطمح إلى الارتقاء في مسيرتها المهنية في المستقبل لكي تصبح مديرة لأحد الأقسام.

توازن وصبر

أما أيوما فهي فخورة بعملها في قسم التخزين، لأنها تقوم بتدريب الموظفين والزملاء الجدد على آلية العمل بدقة. الأمر الذي يتطلب منها الكثير من المسؤولية، والاهتمام، والصبر، والتوازن، إلى جانب الاستعداد لتقديم العون للجميع في كل الأوقات.

غناء الروح

ديبورا تعمل موظّفة في قسم التجميع، وهذا يعني أنها، وعلى حد قولها، تقوم بالتسوق نيابة عن العملاء وانتقاء المنتجات التي طلبوها، وأثناء عملها تنشد الأغاني بصوتها الجميل، وغالباً ما يسمع زملاؤها في العمل غناءها ويشيدون به. مؤكدة أن كلمة مستحيل لا توجد في قاموس المرأة والدليل على ذلك النجاحات الكبيرة التي تقوم بها في مختلف المجالات وفي أي عمل يسند إليها.

تجربة مثمرة

وترى هالة سرحان، مهندسة دعم تكنولوجيا المعلومات، أن عملها يشكل تجربة مثمرة جداً بالنسبة لها كامرأة، لأنها تشعر بأن الجهود التي تبذلها تنال التقدير والاستحسان. وتضيف: تتضمن مهامي التجول في مختلف أقسام مركز التوزيع لضمان عمل جميع المعدات بكفاءة عالية في جميع الأوقات، ويشمل ذلك الماسحات الضوئية والطابعات وأجهزة الحاسب وغيرها.

رسم البسمة

وتقول رفات الموظفة في قسم التوضيب: التفاصيل في قطاع التجزئة هي كل شيء، أحرص دوماً على ترتيب المنتجات في الطلبية بحذر شديد، حيث أضع المواد السائلة ضمن أكياس خاصة، وأغلف القطع القابلة للكسر بعناية شديدة. وأخيراً، أتأكد من وجود كمية كافية من أوراق التغليف لمنع أي منتج من التحرك خلال توصيله إلى منزل العميل. وأجري هذه العملية بحذر بالغ، لأتأكد من رسم البسمة على وجه العملاء عند استلامهم للمنتجات.

طباعة Email