أفريقيا واعدة للصناعة والتجارة

أكد توني إيلوميلو رئيس مجلس إدارة شركة «إيرز هولدينغز» والبنك المتحد لأفريقيا، خلال مشاركته في «حوارات القمة العالمية للحكومات» أن جائحة فيروس (كورونا) المستجد «كوفيد 19»، تمثل رغم تحدياتها الصحية والاقتصادية الصعبة، فرصة لإعادة التفكير وترتيب الأولويات الأهم لوضع القارة الأفريقية على مسار مستقبل مستدام، وتحديد أهداف المرحلة المقبلة برؤية عملية ومتفائلة، مشيراً إلى أن أفريقيا تشكل منصة عالمية واعدة للصناعة والتجارة، ومصدراً مهماً للموارد البشرية الماهرة.

وتطرق إيلوميلو خلال جلسة بعنوان «المستقبل من منظور أفريقي: 2021 وما بعده»، أدارتها الإعلامية إيليني جيوكوس من قناة «سي إن إن»، إلى مجموعة من الموضوعات التي تشكل ملامح مستقبل القارة الأفريقية، من ضمنها استجابة دولها لتحديات جائحة «كوفيد 19»، إضافة إلى تحليل فرص البيئة الاستثمارية في أفريقيا.

وأكد أن تطوير البنية التحتية وتوفير الكهرباء ودعم الاقتصاد الرقمي والشركات الناشئة من أهم ممكنات مسيرة النمو الاقتصادي في أفريقيا، وقال: "يجب التركيز بشكل أكبر على القطاعات المهمة والواعدة للاقتصاد الأفريقي، مثل النفط والغاز والطاقة والضيافة والرعاية الصحية، وتحديد كيفية ضمان استدامة توفير دعم الحكومات.

ريادة الأعمال

قال توني إيلوميلو: «إن الفقر يمثل خطراً على البشرية في كل مكان، فيما تشكّل ريادة الأعمال ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إحدى الطرق، التي يمكننا من خلالها معالجة هذا التحدي بطريقة جوهرية، وفي أفريقيا علينا التركيز على الاستثمار في تحسين الوصول إلى الكهرباء، فبدونها لا يمكن رقمنة الاقتصاد».

طباعة Email