ممرضات مواطنات: عملنا واجب إنساني وردٌّ للجميل

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكدت ممرضات مواطنات أن المرأة في دولة الإمارات تمكنت من تحقيق العديد من المنجزات داخلياً وخارجياً بفضل الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة، التي فتحت أبواب النجاح أمامها للقيام بدورها جنباً إلى جنب مع الرجل لتحقيق التنمية الشاملة في المجالات والقطاعات كافة في الدولة، مشيرات إلى أن تقديم الرعاية الصحية للمرضى واجب إنساني بالدرجة الأولى، وجزء من رد الجميل إلى الوطن الذي نفتخر بالانتماء إليه.

دعم

وقالت هند إبراهيم المنصوري، الممرضة في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة «أعمل في مهنة التمريض منذ 11 عاماً، أول ممرضة إماراتية في المستشفى، بفضل دعم القيادة الرشيدة ووعي المجتمع بدور المرأة في خدمة المجتمع»، مؤكدة أنه بالإرادة والعزيمة والإصرار استطاعت المرأة المساهمة بكل ثقة في رد الجميل إلى الوطن. وتابعت: اليوم نشارك نساء العالم الاحتفال بيومهن العالمي في ظل القيادة الحكيمة والرشيدة لدولة الإمارات التي سخرت الإمكانات كافة ولم تدخر جهداً في الرعاية والاهتمام ودعم القطاع الطبي، فاهتمام ورعاية القيادة للمرأة وتذليل العقبات لتمكينها في المجتمع يشار لها بالبنان ما ساهم في دخول المرأة العمل في مجال التمريض، والأعداد ولله الحمد في ازدياد.

نموذج

وقالت نادية راشد الزيودي، الممرضة في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة: أصبحت المرأة الإماراتية نموذجاً إقليمياً وعالمياً بشغلها وظائف في مختلف المواقع بفضل دعم القيادة الرشيدة، وأدعو المرأة الإماراتية إلى الالتحاق بمهنة التمريض ومن دون تردد والمشاركة في مسيرة التنمية الشاملة للدولة في مختلف المجالات. وثمنت لطيفة خلفان الكيبالي، الممرضة في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة، اهتمام القيادة الرشيدة بالمرأة الإماراتية، ودعمها مهنة التمريض، إلى جانب تسخير الموارد كافة التي تهدف إلى تطويرنا وصقل مهاراتنا في مجال العمل من خلال الدورات والورش التدريبية والمشاركة في المؤتمرات المحلية والدولية، ولذلك نسعى بكل جهدنا إلى رد الجميل إلى هذا الوطن.

وتابعت: أشعر بالفخر دائماً كوني ممرضة إماراتية فهي مهنة نبيلة وسامية.

جدارة

وعبّرت الممرضة منى خلف، عن تقديرها الكبير لدور سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات» بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.وأضافت إن المرأة الإماراتية، أثبتت جدارتها بشكل متواصل، وما زالت تثبت يوماً بعد آخر، كفاءتها وتميزها في كل ما تولته من مهام، وأوكل إليها من مسؤوليات، وأكدت حضورها القوي وعطاءها الفاعل والمتميز في خدمة وطنها، في مختلف مجالات العمل، ولا سيما في العمل البرلماني، وأنها قادرة على مناقشة قضايا المجتمع، كما أن الشخص عندما ينشأ في بيئة داعمة ومحفزة، ينتج الإبداع والتميز، وهذا ما حدث في دولة الإمارات، تنشأ المرأة في ظل القيادة الرشيدة، التي تعزز كل يوم دور المرأة وأهمية وجودها.

إنجازات

وأكدت عائشة حسن المازمي، ممرضة في مستشفى القاسمي، أن المرأة حققت في السنوات القليلة الماضية، إنجازات كبيرة، وتمكنت من التجاوب الفاعل مع حركة الحياة ومتغيراتها، وذلك بفضل دعم وتشجيع القيادات الرشيدة، وكان لها دور مؤثر وفعال في مواجهة التحديات في أزمة انتشار فيروس «كورونا»، وأثبتت أنها لا تقل كفاءةً وتفانياً وإخلاصاً في العمل، مشيرة إلى أن المرأة تحظى باهتمام كبير، وتتبوأ المناصب القيادية كافة.

طباعة Email