خولة السويدي: الإمارات عززت مكانة المرأة وحفظت حقوقها

قالت حرم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي، إن الاحتفال بيوم المرأة العالمي هو احتفاء بمكانة المرأة عموماً ودورها وفعاليتها في الميدان الأسري والمحلي والدولي، ويعدّ تقديراً وتثميناً لجهودها وبذلها في المضمار الاجتماعي والتربوي والصحي والسياسي إنه «اليومُ الثامن من شهر مارس من كل عام».

تكريم

وأضافت إنه تقديراً لهذه المناسبة فقد بادرت بعض الدول إلى منح المرأة إجازة تكريماً لها، بالإضافة إلى دول أخرى عديدة اعتبرت هذا اليوم إجازة رسمية تعطل فيه الدوائر، مع احتفالات يتم فيها تبادل الهدايا التكريمية، إن ذلك يتسم بالوسم الدولي المقترن بالمبادئ ذاتِ المضمون الإنساني المصوغ من قبل الأمم المتحدة، وذلك بهدف توعية الأجيال بمكانة المرأة ودورها وتوثيق جهودها عَبر العقود التي أتت أكلها بعد حين.

مبادئ

وأكدت الشيخة خولة السويدي أن دولة الإمارات متماهية مع المبادئ الإنسانية الدولية وحريصة على الوفاء بالتزامها ومتعاونة في كل ما يسعد الإنسانية جمعاء في التسامح والتعاون واتساع الأفق الثقافي والعلمي والإنساني، وكل ما يعزز مكانة المرأة ويحفظ حقوقها.

وقالت: «في تراثنا ونحن نقلب صفحاته في مفهوم دور المرأة ومكانتها فإنه لغوياً يعود إلى كلمة مرْء ومؤنثها مَرأة وهما مشتقان من المروءة ومعناها: الإنسانية وعلو الهمة وصفاء النفس، ومن هذا المفهوم جاء أداء المرأة التفاعلي الجاد المثمر والمشارك على السواء مع الرجال وفي شتى المجالات».

طباعة Email