«ديب نولدج غروب»: الإمارات تحافظ على موقعها الرائد عالمياً في الأمان من الجائحة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

حافظت الإمارات على مراتبها المتقدمة في مؤشرات تقييم الأمان من الجائحة، متصدرة المرتبة الأولى إقليمياً والمركز 11 عالمياً في قائمة «أكثر 20 دولة أماناً من جائحة كوفيد 19» في تصنيف جديد أصدرته أخيراً مجموعة «ديب نولدج غروب»، حيث تقدمت على هونغ كونغ والدنمارك وهولندا المتميزة في نظم الصحة العامة.

تصنيف

وقد تضمن التصنيف 7 دول في أوروبا و8 في قارة آسيا إلى جانب كندا في القارة الأمريكية واستراليا ونيوزيلندا، فيما تضمن التصنيف دولة عربية أخرى وحيدة السعودية.

وقد نشرت «ديب نولدج غروب» وهي عبارة عن اتحاد منظمات تجارية وغير ربحية تنشط في مجال التكنولوجيا العميقة والتكنولوجيا الجديدة المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المالية والحكومة الإلكترونية ومجال الاستثمار ومقرها لندن، تحليلاً مقارناً جديداً لأهم 20 دولة رائدة على أساس أكثر من 130 معياراً كمياً ونوعياً تم تطويرها ووضعها في 6 عناوين كبرى، وهي كفاءة الحجر الصحي، الكفاءة الحكومية في إدارة المخاطر، المراقبة والكشف، والتأهب للطوارئ، واستعدادات الرعاية الصحية للجائحة، والمرونة تجاه مخاطر العدوى.

مكانة

وقد احتلت الإمارات المرتبة 11 في التصنيف التراكمي للأمان من الجائحة، مما يعني أنها تتمتع باستقرار سواء لناحية تعظيم النتائج الصحية وحصيلة الأمراض لسكانها وسط الجائحة، كذلك لناحية تعظيم فعالية الإدارة والمراقبة وتحييد الوباء المستمرة عبر أفق زمني أطول مدى.

وتصدرت الإمارات المرتبة الثالثة في مجال المراقبة والكشف مما يشير إلى التعقيد التكنولوجي وتنوعه وكفاءة الفحوصات وطرق التشخيص، كما تصدرت ثانية بعد الصين في التأهب للحالات الطارئة مما يدل على القدرة على الاستجابة للطوارئ للتعامل مع تفشي الوباء، كما تصدرت الإمارات المرتبة الثالثة بعد السعودية وألمانيا.

طباعة Email