دفاع مدني دبي يحقق أمنية طفل في الاحتفال بعيد ميلاده مع الإطفائيين

حققت الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي أمنية طفل، بإقامة عيد ميلاده وسط أسرته وبمشاركة الإطفائيين من مركز إطفاء وإنقاذ البرشاء وذلك ضمن المبادرات المجتمعية التي يتبناها الدفاع المدني بدبي.

وكانت إدارة الاتصال الحكومي قد تلقت رسالة من عائلة الطفل خالد خالد عبدالله جوهر، البالغ من العمر 3 سنوات، تعرب فيها عن اعجابها برجال الإطفاء والإنقاذ، والزي المميز الذي لفت أنظار طفلهم الصغير، خلال تنفيذ عملياتهم الرئيسية والمساندة، متمنين أن يقام عيد ميلاده هذا العام بين رجال خط الدفاع الأول للدفاع المدني بدبي.

وأكد العميد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ، إن استجابة الدفاع المدني دبي السريعة لتحقيق أمنية الطفل، تؤكد القيم المجتمعية الإنسانية التي تعكس التوجهات الرامية للتفاعل مع المعطيات والتي تعكس العلاقة الإيجابية بين مكونات المجتمع، بما يعزز التفاعل الذي يؤكد التطور المهني، موضحا أن الإدارة العامة تضع في تقديرها ثقة أفراد المجتمع في كل ما يؤدي إلى تأكيد الحضور المشرف في جميع الأوقات والمناسبات والمجالات الحياتية المختلفة لتحقيق التطلعات المرجوة.

ونوه المطوع إلى أن التواصل الاجتماعي يأتي ضمن أولويات حكومة دبي وتوجهاتها لتحقيق أفضل مؤشرات السعادة في المجتمع، وتوفير أعلى درجات الأمن والسلامة لحياة كريمة مطمئنة، وترسيخ مفاهيم التسامح والتعايش ودور الفرد تجاه أسرته ومجتمعه ووطنه.

وبدوره أشار الرائد الدكتور أحمد يوسف الشنقيطي مدير إدارة الاتصال الحكومي، إلى أن الدفاع المدني بدبي، حريص على التفاعل ومد جسور التواصل الفعال مع كافة أفراد المجتمع، انطلاقا من استراتيجيته وبرامجه وفعالياته المجتمعية، وتحقيق تطلعاتها في المشاركة الإيجابية التي تسهم في إسعادهم.

طباعة Email