نهيان بن مبارك والسفير الفرنسي يبحثان العلاقات الاستراتيجية

استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش في قصره، أمس، كرافييه شانيل سفير الجمهورية الفرنسية لدى الدولة والوفد المرافق.

 وفي بداية اللقاء.. رحب معاليه بالسفير الفرنسي والوفد المرافق وهنأه بمناسبة استلامه مهام عمله الجديد وتمنى له التوفيق والنجاح وطيب الإقامة في الإمارات.

 وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات الاستراتيجية التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية فرنسا بما يخدم المصالح المشتركة.. كما تبادلا وجهات النظر حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

 واستعرض الجانبان مستجدات جائحة «كوفيد-19» والإجراءات الاحترازية والوقائية في البلدين وتدابير العمل المشترك لمواجهة أي تطورات أو تداعيات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

 وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان رسوخ العلاقات الاستراتيجية التي تجمع بين الإمارات وفرنسا.

 وقال معاليه: إن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» حريصة على تعزيز شراكتها مع جمهورية فرنسا الصديقة بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين ويعود بالخير على شعبيهما.

 وأضاف: إن العلاقات الإماراتية الفرنسية تزداد صلابة وقوة بدعم ورعاية من قيادتي البلدين الصديقين في ظل اتساق الرؤى اتجاه العديد من القضايا إضافة إلى الجهود المشتركة لترسيخ قيم السلام والتسامح والتعايش والتضامن الإنساني بين البشر بما يعزز مبادئ الأخوة الإنسانية لخير البشرية جمعاء وهي القيم ذاتها التي انطلقت منها الإمارات إلى العالم.


نموذج

 وأكد معاليه أن دولة الإمارات قدمت نموذجاً استثنائياً في التصدي لجائحة «كوفيد-19» من خلال تضافر الجهود الوطنية وإجراءات الاستجابة السريعة والجاهزية والكفاءة العالية في مواجهة تداعيات «كورونا» عبر نظام قوي للتقصي الوبائي أسهم في الحفاظ على سلامة المجتمع.

 وأضاف معاليه أن الإمارات تواصل جهودها وتضامنها الإنساني مع المجتمعات والشعوب على مستوى العالم لتخطي تداعيات جائحة «كورونا» من خلال تعزيز العمل الدولي الجماعي من أجل ضمان وصول لقاح «كوفيد-19» إلى دول العالم كافة.

 من جانبه أكد السفير كرافييه شانيل حرص فرنسا على تعزيز التعاون مع دولة الإمارات بما يخدم مصالح البلدين الصديقين..مشيداً بجهود الإمارات الرائدة عالمياً في تعزيز قدرات الشعوب لمواجهة تداعيات جائحة «كوفيد-19».

 ونوه خلال اللقاء إلى دور الإمارات وجهودها المقدرة عالمياً في إرساء قيم السلام والتسامح والتعايش التي تعكس مبادئ الإمارات الراسخة في التضامن الإنساني ونشر الخير في ربوع العالم بما يحقق السلام والازدهار العالمي.

طباعة Email