«تنفيذي الشارقة» يناقش توفير أفضل الخدمات لكل قاطني الإمارة

ترأس سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، أمس، وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذي الاجتماع الأسبوعي للمجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.

بحث الاجتماع الذي عقد في مكتب صاحب السمو حاكم الشارقة عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول أعماله والمتعلقة بتطوير العمل الحكومي، وتوفير أفضل الخدمات لكل القاطنين على أرض إمارة الشارقة.

واعتمد المجلس الهيكل التنظيمي لدائرة التنمية الاقتصادية والمتضمن الوحدات التنظيمية لإدارات وأقسام الدائرة، والتي ستسهم في دعم سير العمل في الدائرة وتحقيق أهدافها وتنفيذ اختصاصاتها.

تقرير

واطلع المجلس على التقرير السنوي لهيئة مطار الشارقة الدولي لعام 2020، وتضمن التقرير أبرز الإحصاءات لأعمال وحركة الطيران، التي اشتملت على حركة المسافرين وأعداد الرحلات وحجم الشحن الجوي وتفاصيل استقطاب شركات الجديدة، من خلال الرحلات المنتظمة وغير المنتظمة.

وتناول التقرير جهود المطار وإجراءاته الوقائية والاحترازية في ظل جائحة «كورونا»، بالتنسيق مع مختلف الجهات الاتحادية والمحلية، والتي أسهمت في انسيابية الحركة الآمنة للمسافرين والعاملين في المطار وشركات الطيران.

كما تضمن التقرير أعمال تطوير المطار، والتي اشتملت على استلام مبنى التوسعة الشرقية للمطار، بالإضافة إلى تطوير المرافق والخدمات، بما ينعكس على انسيابية الحركة وتقديم أفضل الخدمات للمسافرين والشركاء.

واختتم التقرير بعرض مجموعة من الإنجازات والجوائز والاعتمادات التي حققها مطار الشارقة الدولي، ومنها الاعتماد الفضي للمطارات الخضراء ومستوى الحيادية في الانبعاثات الكربونية والاعتماد الصحي للمطارات وغيرها من الجوائز والاعتمادات، بالإضافة إلى الاتفاقيات المبرمة مع الجهات الحكومية والشركات التجارية.

إشادة

وأشاد المجلس بجهود هيئة مطار الشارقة الدولي التي أسهمت في تقديم أفضل الخدمات، ما أهلها للحصول على أفضل التصنيفات وقدرتها على التكيف مع تحديات الجائحة.

طباعة Email