مدير إدارة التلاحم الأسري في هيئة تنمية المجتمع لـ« البيان»:

6 إجراءات لرصد منظومة حماية الطفل في دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشف الدكتور عبد العزيز الحمادي مدير إدارة التلاحم الأسري في هيئة تنمية المجتمع عن أن هناك 6 إجراءات، تقوم بها الهيئة، بغرض بناء وإعداد قاعدة بيانات لرصد منظومة حماية الطفل على مستوى الإمارة، وتشمل تلقي البلاغات، والتدخل، وإعداد مقاييس ومعايير لتقييم الحالات، وتحويلها للجهات المختصة، ومتابعة الطفل وأسرته، وتأهيل الأطفال المعنّفين، وتمكينهم في المجتمع.

وقال الحمادي لـ«البيان»: «يستقبل قسم حماية الطفل البلاغات، عبر الخط الساخن (800988 ) والبريد الإلكتروني: (child@cda.gov.ae )، بالإضافة إلى إجراءات التدخل بعد تلقي البلاغات، والتي تختلف حسب أنواعها ومعاييرها»، مشيراً إلى أن أكثر الاتصالات الواردة للقسم تكون عن طريق أحد والدي الطفل.

إجراءات

وأوضح أن التدخل يكون حسب درجة الخطورة لكل إساءة، إذ إن الإساءة الشديدة تتطلب التدخل خلال يوم عمل واحد، أما الإساءة المتوسطة فتستغرق إجراءات التدخل لحلها من يومين إلى 3 أيام، أما الإساءة التي لا تشكل خطورة فيتم التدخل بحلها، خلال مدة تتراوح بين 3 – 5 أيام.

وأشار الدكتور الحمادي إلى أن هناك لجنة خاصة تصنف البلاغات فور تلقيها، وتحدد مستوى خطورتها وإجراءات التدخل، إذ في بعض الأحيان يتم التدخل عبر النزول الميداني أو إجراء المقابلات داخل مقر الهيئة مع الأطراف المعنية، وفي أحيان أخرى يتم تحويل الحالات إلى بعض الجهات المختصة، لتقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الحالة.

وقال إنه من ضمن الإجراءات أيضاً التي تتخذها الهيئة لإعداد قاعدة بيانات، هي عمل مقاييس ومعايير لتقييم الحالات ودرجة الخطورة التي تتعرض لها، وأضاف أن هناك إجراءات موحدة مع الجهات المعنية بإمارة دبي، لتحويل الحالات المعرضة للإساءة للجهات المختصة، مثل النيابة العامة ومحاكم دبي، ووحدة حماية الطفل بوزارة التربية والتعليم، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، وهيئة الصحة المتمثلة باللجنة الدائمة لحماية الطفل، ووزارة تنمية المجتمع، ومراكز الشرطة بالقيادة العامة لشرطة دبي، لمتابعة الحالات.

وأفاد بأن هناك أيضاً إجراءات خاصة بمتابعة الطفل وأسرته وتأهيله وتمكينه، تكون من خلال متابعة حالة الطفل أثناء وجوده مع أسرته أو في مدرسته أو في مؤسسة الرعاية التي تحتضنه، أو في المستشفى خلال تلقيه للعلاج، وذلك عن طريق خطة تدخل، يضعها قسم حماية الطفل لفترة لا تقل عن 3 أشهر قابلة للتمديد حسب الحالة.

قاعدة بيانات

وحول الخطط الاستراتيجية للقسم أفاد بأن الهيئة تأمل من خلال إطلاق الخط الساخن الموحد لحماية الطفل ( 800988) على مستوى إمارة دبي، والذي يوفر لأفراد المجتمع قناة ميسرة على مدار الساعة للإبلاغ عن حالات الإساءة والإهمال والعنف ضد الأطفال، ويضمن المتابعة الفورية للحالات ضمن إجراءات واضحة، تعلي مصلحة الطفل وتضمن سرية المبلغ، والذي سيسهم بوجود قاعدة بيانات متكاملة لرصد حالات الإساءة في التعرف على التدابير والإجراءات الواجب تطويرها، لضمان القضاء على كل حالات الإساءة والاستغلال والإهمال ضد الطفل، وتعزيز حمايته وسلامته الصحية والنفسية والبدنية، والبدء بوضع برامج تعزز إسعاد الطفل وتوفير بيئة ذات جودة، تمكنه من النمو بصورة سليمة.

وأشار مدير إدارة التلاحم الأسري إلى أن قسم حماية الطفل التابع للهيئة يقدم خدمة حماية الطفل، والتي تعمل من أجل جميع الأطفال دون 18 سنة، من كل الجنسيات والمقيمين في دبي، بهدف تنشئة أطفال سعداء ممكنين آمنين في مجتمعهم واعين بحقوقهم.

وأضاف: إن القسم يعمل أيضاً على توفير البيئة الأمنة للطفل، ويقدم له الرعاية التعليمية والصحية، وذلك من خلال نظام الإبلاغ المتكامل لحالات حماية الطفل، والتي سعت الهيئة من خلاله التنسيق مع الجهات التي تعنى بالطفل وحمايته، وتطوير إجراءات الحماية الطفل في جميع الأماكن التي تقدم خدماتها للأطفال، وذلك بهدف التعرف المبكر على أنواع الإساءة ومن أبرزها: الإساءة النفسية، والجسدية، والجنسية، والإهمال، والاستجابة لهذه الإساءات، والتدخل لحمايتهم.

طباعة Email