«دبي القضائي» يطرح حزمة تضم 17 قانوناً حسب آخر التعديلات

أصدر معهد دبي القضائي، حزمة من القوانين ضمن «سلسلة التشريعات والقوانين، لدولة الإمارات العربية المتحدة» تضمّ 17 قانوناً اتحادياً؛ تشمل كافة التشريعات التي طرأت عليها تعديلات في الآونة الأخيرة.

وذلك في إطار مبادرة «بالمعرفة نستعد للخمسين» التي أطلقها المعهد في نوفمبر من العام الماضي، ولاقت إقبالاً كبيراً، وجذبت أنظار العديد من المؤسسات والوفود الخارجية للمعهد، وعززت دوره الحيوي في تعزيز الوعي القانوني في المجتمع.

وتأتي الإصدارات الجديدة تأكيداً على حرص معهد دبي القضائي على نشر الثقافة القانونية والقضائية بين الجهات المعنية وعامة الجمهور على حد سواء. واشتملت قائمة الإصدارات على قوانين: الأحوال الشخصية، الإثبات في المعاملات المدنية والتجارية، الإجراءات الجزائية، الإجراءات المدنية، السير والمرور، قانون الطفل «وديمة»، قانون العقوبات، قانون تنظيم علاقات العمل، قانون الشركات التجارية، قانون الإفلاس، قانون التحكيم، قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات، قانون المعاملات التجارية، قانون الإعسار، قانون المعاملات المدنية، قانون المسؤولية الطبية، وقانون مواجهة جرائم غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب وتمويل التنظيمات غير المشروعة، حسب آخر التعديلات التي طرأت عليها.

وفي هذا الصدد قال القاضي الدكتور جمال السميطي، مدير عام المعهد: «حقق المعهد قفزات نوعية وتطور واضح في مسيرته التدريبية والمعرفية، حيث أصبح مركزاً إقليمياً للتميز القانوني والعدلي. ويفخر المعهد بكونه متمتعاً بعضوية جمعية الناشرين الإماراتيين بما يواكب التزامنا الدائم بالإبداع في مجالات المعرفة القانونية.

وفي كل ما نصدره من مؤلفات، أو كل ما يتعلق بقوانين وتشريعات دولة الإمارات العربية المتحدة، فنحن نسعى دائماً إلى توفير أحدث مؤلفاتنا من سلاسل إصداراتنا المتنوعة والمختلفة لتكون بين يدي العاملين والمشتغلين بالقانون وطلابه زاداً لهم وعوناً خلال عملهم أو دراستهم.

ولا تقتصر فائدة الإصدارات على نشر المعرفة القانونية حول القوانين وتعديلاتها فقط، بل تتعدى ذلك لتسهم في مساعدة كافة فئات المجتمع للتعرف على التعديلات الجديدة على قوانين وتشريعات دولة الإمارات العربية المتحدة تعزيزاً لدورنا في تعميق ونشر الثقافة القانونية في المجتمع». 

ويوفر المعهد حزمة إصداراته المطبوعة الجديدة عبر منفذ البيع في الطابق الأرضي من مقر المعهد، خلال مواعيد العمل الرسمية من 7:30 صباحاً وحتى 2 بعد الظهر، كما سيوفر المعهد هذه الإصدارات لاحقاً إلكترونياً عبر مبادرته في النشر الإلكتروني.

طباعة Email