مواقع أجنبية: صورة المسبار لحظة فارقة

وصفت مواقع عالمية الصورة الأولى التي التقطها مسبار الأمل للمريخ بـ «لحظة فارقة» للدولة العربية الوحيدة التي نجحت في الوصول إلى الكوكب الأحمر في سعي دؤوب نحو اكتشاف الكواكب خارج الأرض.

وأفادت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية بأن المسبار الإماراتي أرسل صورته الأولى للمريخ في رصد لأكبر بركان في النظام الشمسي، لتتفوق بذلك دولة الإمارات على كل من ناسا والصين في السباق العلمي نحو الكوكب الأحمر، أما موقع «ساينس أليرت» العلمي المتخصص، فقد أشار إلى أن البعثة الإماراتية أصبحت أول بعثة عربية تصل الكوكب الأحمر المجاور، وأن الصورة الأخيرة بمثابة «لحظة فارقة» عالمياً، علماً بأن النجاح الذي تكللت به المهمة كان بفرصة دخول المسبار لمدار المريخ بنحو 50%.

ولفت موقع «هيوستن كرونيكل» أكبر صحيفة يومية في ولاية تكساس، إلى أن المريخ، وكما يبدو أصبح محور الكون هذه الأيام، فبعد أن استغرق مسبار الأمل نحو سبعة أشهر للوصول إلى المريخ، تم التقاط صورة الكوكب من على بعد 15000 ميل تقريباً من سطحه، ووفقاً للفلكيين فإنه يمكن تحديد القطب الشمالي للكوكب في الجزء العلوي الأيسر من الصورة، ورؤية أكبر نظام بركاني على سطح المريخ «أوليمبوس» متموضعاً في وسط الصورة.

وفي حين أضاء موقع «ديلي إكسبرس» على أن مركبة «الأمل» رصدت صوراً لا تصدق للمريخ يوم الأحد الماضي، عبر بعثة تأمل بتقديم الصورة الأكثر اكتمالاً لجو المريخ حتى الآن، مشيراً إلى أن المهمة يقودها فريق من المهندسين الإماراتيين.

نجاح

بدورها، أكدت صحيفة «ذا صن» البريطانية أن أولى صور المريخ عبر مسبار الأمل وهو يدور حول الكوكب تكليل لنجاح الإمارات بكونها خامس دولة على الإطلاق تصل إلى مدار الكوكب الأحمر بمركبة فضائية.

من جهته، لفت موقع أخبار «سي إن إيه» السنغافوري إلى أن مسبار الأمل الإماراتي دخل مدار المريخ في رتبة أولى عربياً، وأن المسبار المصمم لاستكشاف أسرار طقس المريخ تريده الإمارات أيضاً أن يكون مصدر إلهام لشباب المنطقة.

كما أبرز موقع «ساوث تشاينا مورننغ بوست» الصيني الخبر بعنوان أول صورة للمريخ من مسبار الفضاء الإماراتي «الأمل»، لافتاً إلى المدة التي يتوقع أن يمضيها المسبار في مدار الكوكب وتقدر بعامين، وأن نجاح المهمة يضعها في المرتبة الخامسة عالمياً في الجهود العلمية نحو المريخ.

طباعة Email