سموه تسلّم أوراق اعتماد سفيري الدومينيكان وباكستان المعيّنين لدى الدولة

أمام محمد بن راشد.. محمد آل خاجة يؤدي اليمين القانونية سفيراً معيّناً للإمارات لدى إسرائيل

تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في قصر الوطن في العاصمة أبوظبي، أمس، أوراق اعتماد سفيري جمهورية الدومينيكان وجمهورية باكستان الإسلامية المعينين لدى الدولة.

فقد تسلم سموه بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، أوراق اعتماد جوليو سيمون كاستانوس زوين، سفير الدومينيكان، وأفضال محمود ميرزا سلطان محمود، سفير باكستان، اللذين نقلا تحيات زعيمي بلديهما إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتمنياتهما لسموهما بدوام الصحة والسعادة ولشعبنا مزيداً من التقدم والرخاء.

وقد رحب سموه بالسفيرين الجديدين، متمنياً لهما ولأسرتيهما إقامة سعيدة وطيبة على أرض دولتنا العزيزة، وخاطبهما سموه: «أنتما وجميع السفراء وأعضاء البعثات الدبلوماسية والدولية محل اهتمام ورعاية قيادة وحكومة دولة الإمارات وحرصهما على توفير جميع الأسباب والتسهيلات اللوجستية لكم حتى تؤدوا مهام أعمالكم بنجاح تام وتعيشون في كنف مجتمع عربي مضياف بأمان واستقرار».

من جانب آخر وأمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، أدى محمد محمود آل خاجة اليمين القانونية كسفير معين لدى دولة إسرائيل، حيث أقسم بـ «الله» العظيم بأن يكون مخلصاً لدولة الإمارات العربية المتحدة ورئيسها وأن يحترم دستور الدولة وقوانينها وأن يضع مصلحتها فوق كل اعتبار ويؤدي أعمال وظيفته بأمانة وإخلاص ويحافظ على أسرارها.

وقد تمنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، للسفير الخاجة التوفيق في مهمته والعمل بجد وصدق على توطيد علاقات الصداقة والتعاون بين دولتنا ودولة إسرائيل بما يحفظ للبلدين والشعبين مصالحهما المشتركة ويعزز ثقافة السلام والتعايش والتسامح بين شعبيهما وشعوب المنطقة. حضر مراسم تقديم أوراق الاعتماد وأداء اليمين عدد من أصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين في وزارتي الخارجية والتعاون الدولي وشؤون الرئاسة.

 

طباعة Email