أطباء: الإمارات تحصنت من «كورونا» ووصلت الفضاء

أكد أطباء مواطنون أن الإمارات أثبتت قدرتها على تحدي الأزمات والتصدي لها على أعلى مستوى، مطبقة أحدث المعايير العلمية والعملية.

حيث حققت نجاحين عالميين خلال العام الحالي، الأول تمثل في التصدي لجائحة كورونا، والثاني الأولى عربياً والخامسة عالمياً في سبر أغوار الكوكب الأحمر، وذلك من خلال وجود قيادة حصيفة تخطط وترسم بطرق مدروسة ومحكمة حتى تصل إلى الغايات، وأن استثمار الإمارات في العقل البشري قاد إلى تلك الخطوة المهمة في تاريخ الدولة.

خطوات

أكدت الدكتورة فاطمة حسين علي، مدير الطب الوقائي في أم القيوين، أن الإمارات اتخذت خطوات فعالة في سبيل القضاء على «كوفيد 19» للحيلولة دون انتشاره من خلال عدد من الإجراءات والتدابير الاحترازية التي اتخذتها، وأوصت بها وزارة الصحة ووقاية المجتمع، منها الإجراءات الوقائية العالية التي تم اتخاذها على المستوى الوطني التي كان لها أفضل الأثر في حماية المجتمع وضمان سلامته وأمنه الصحي.

بالإضافة إلى توفير اللقاحات مجاناً لكافة المواطنين والمقيمين، وبالتالي تصدرت المراكز الأولى إقليمياً وعالمياً في توزيع اللقاح والتصدي لتلك الجائحة، مبينة أن النجاح الثاني تمثل في دخول الدولة إلى الفضاء من أوسع أبوابه، ما يعزز قدراتها في كافة المجالات الاقتصادية – خاصة – وأن الفريق القائم على المشروع فريق إماراتي، وسينجح في سبر أغوار المريخ شأنه في ذلك شأن الفرق الأخرى من الدول المتقدمة التي سبقتنا في سبر أغوار المجال الفضائي.

تصدر

ويقول الدكتور عبد القادر الزرعوني، رئيس جمعية الإمارات للمسالك البولية: إن الإمارات ومنذ بدء ظهور الوباء اتخذت إجراءات وتدابير صحية ووقائية صارمة وتعاملت مع الأزمة بجدية واحترافية قل نظيرها عالمياً، فعملت على تأمين اللقاحات لكافة المواطنين والمقيمين.

فتصدرت الدول عالمياً في توزيعه ما يعد إنجازاً بحد ذاته يضاف إلى الإنجاز الذي حققته في سبر أغوار الفضاء، الأمر الذي سوف يساهم في دعم الاقتصاد المستدام وتطوير البحوث العلمية في الجامعات ذات الصلة، ما يساهم في تطوير وتنمية استخدام العلوم والتقنيات الفضائية وإقامة المؤتمرات والندوات التي تتحدث عن الفضاء. 

تميز

ويقول الدكتور إبراهيم الحمادي: إن الإمارات تمضي بثبات نحو تحقيق الريادة في مجال الابتكار والعلوم المتقدمة، مؤكداً أن نجاح مهمة مسبار الأمل سيشكل منعطفاً تاريخياً للإمارات وللمنطقة بأسرها.

وأن إنجازات وطننا مستمرة ولا يمنعها أي تحد بسواعد أبناء الإمارات لتعزيز مسيرة التنمية المستدامة لدولتنا وتنافسيتها العالمية في مختلف المجالات، ما حقق لها المراكز الأولى، في الدخول إلى الكوكب الأحمر من أول مهمة، إضافة إلى ريادتها دول العالم في توزيع اللقاحات بالملايين لكافة سكان الدولة.

معجزات

وقالت الدكتورة نورة سالم: إن دولة الإمارات بقيادتها الطموحة حققت المعجزات في زمن قياسي، وفي شتى الميادين والمجالات وفي ظروف صحية يعاني منها كل العالم، وما مسبار الأمل إلا نموذج لأحد هذه الإنجازات العظيمة المتراكمة عبر السنين، وهو إنجاز تم بمشاركة عقول إماراتية مبدعة وخلاقة تؤكد أن الاستثمار في العلم والمعرفة والتعليم هو رهان الحاضر والمستقبل.

فشبابنا وبناتنا الآن يحققون الإنجاز تلو الإنجاز في مختلف ميادين الإبداع العلمي، وها هم الآن يدخلون مجال استكشاف الفضاء، ويصلون للمريخ ليكونوا نموذجاً يحتذى به لكافة الشباب في العالم العربي والعالم، واضعين الإمارات في المرتبة الأولى عربياً، كما أنها حققت المرتبة الأولى عالمياً في توزيع لقاحات «كوفيد 19»، ما يدلل على أنها لا ترضى إلا بالمراكز الأولى عالمياً وفي محيطها الإقليمي.

 
طباعة Email