راشد المعلا: «مسبار الأمل» إنجاز سيبقى للتاريخ

أكد سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين أن «مسبار الأمل» إنجاز سيبقى للتاريخ، وستفخر به الأجيال في الإمارات والوطن العربي، ويعد خطوة متقدمة تجسد طموح الدولة في استكشاف المريخ بسواعد أبناء الإمارات.

وقال سمو ولي عهد أم القيوين: «إن نجاح مشروع «مسبار الأمل» يعد إضافة مهمة لمسيرة دولة الإمارات العربية المتحدة التي بدأت من طموحات الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهي الرؤية التي وضعت الإمارات على الطريق الصحيح للنهضة والتقدم والريادة في المجالات كافة».

تهانٍ

وقدّم سموه خالص التهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإلى حكومة وشعب دولة الإمارات على هذا الإنجاز التاريخي الذي يؤكد دور مشروع «مسبار الأمل» في ترسيخ مكانة دولة الإمارات عالمياً.

بصمة إماراتية

وأضاف سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا: «إن هذا الإنجاز التاريخي الذي يحمل بصمة إماراتية ويحمل معه جهود الكوادر المواطنة التي آمنت بفكر القيادة الرشيدة، وسخرت طاقاتها وقدراتها لرفعة اسمها عالياً وترسيخ مكانتها عالمياً، ليس إنجازاً للإمارات وحدها، بل هو إنجاز للعالمين العربي والإسلامي، وهو إنجاز حضاري يفخر به العالم أجمع لأن الإمارات كانت وستبقى الدولة التي تبتكر أفضل الحلول للتحديات التي تبدو للبعض أنها مستحيلة».

وأشار سمو ولي عهد أم القيوين إلى أن نجاح مشروع مسبار الأمل يفتح آفاقاً جديدة لتسخير قدرات شباب الوطن نحو مزيد من الفرص التي تمكنهم من توظيف قدراتهم لخدمة الوطن وتقديم اختراعات وإبداعات ترسم في فضاءاتها العالم الجديد الذي نصبو إليه، موضحاً أنه من دواعي الفخر والاعتزاز أن يتصدر أبناء الإمارات المحافل الدولية في مجال علوم الفضاء.

طباعة Email