12 ألف مهمة و200 تصميم تكنولوجي ضمن مشروع المسبار

النتائج العلمية لمسبار الأمل متعددة ومتنوعة، حيث أنجز فريق العمل 12 ألف مهمة علمية خلال فترة إنجازه والتي استمرت 6 سنوات.

ومنذ الإعلان عن بدء المشروع لاستكشاف المريخ في يوليو 2014، ما ساهم في رفع كفاءة وصقل مهارات 200 مهندس ومهندسة وباحث وباحثة من أبناء وبنات الدولة، بالإضافة إلى إشراك أكثر من 60 ألف طالب ومعلم وأكاديمي في البرامج التثقيفية والتعليمية التي عمل عليها الفريق.

وأنجز الفريق البحثي 200 تصميم تكنولوجي علمي جديد ضمن مشروع المسبار، وساعدت هذه التصميمات المبتكرة في الالتزام بميزانية تعد الأقل مقارنة بمشروعات مماثلة، إذ لم تتجاوز 200 مليون دولار، كما اشرف على هذه المهمات العلمية فرق عمل شملت الإطلاق، والتخطيط الاستراتيجي والشراكات، والاستقبال والمحطات الأرضية، وإدارة الجودة والعمليات، والفريق العلمي، وتصميم وتصنيع المسبار، وإدارة المشروع وتطوير المسبار والأجهزة العلمية والتحكم بالمسبار والبرامج التعليمية. 

وتعتبر الإمارات واحدة من بين 9 دول فقط تطمح لاستكشاف الكوكب الأحمر، وسيقدم مسبار الأمل أول دراسة شاملة عن مناخ كوكب المريخ وطبقات غلافه الجوي.

 
طباعة Email