40 ألف سلعة سجلت في «منتجي» خلال 2020

كشفت بلدية دبي أن خدمة تسجيل المنتجات الاستهلاكية لديها شهدت إقبالاً واسعاً من الشركات المتخصصة في عام 2020، حيث بلغ عدد المنتجات المسجلة في العام المنصرم أكثر من 40 ألف منتج استهلاكي، ومنها تقييم وتسجيل أكثر من 3000 منتج من فئة المعقمات والمطهرات «مضادات الجراثيم» خلال الفترة ذاتها وبالتزامن مع التصدي لجائحة «كوفيد -19».

وقالت الدكتورة نسيم محمد رفيع مدير إدارة الصحة والسلامة ورئيس فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في بلدية دبي:«إن عدد منتجات مضادات الجراثيم التي تم تسجيلها في عام 2020 ارتفع بنسبة 86% مقارنة بالأعوام السابقة نظراً لحاجة المجتمع لهذه المنتجات للتصدي للجائحة».

تسهيلات

وتابعت:«تعزيزاً لقطاع الأعمال ونظراً للتزايد الكبير والملحوظ في عدد المنتجات فئة مضادات الجراثيم المراد تصنيعها واستيرادها، تم دعم قطاع تصنيع تلك المنتجات في الدولة من خلال تخفيض الوقت اللازم لإنجاز طلبات تسجيلها إلى 3 أيام عمل بدلاً من 12 يوم عمل. وتسهيل الإجراءات المتعلقة بالاستيراد عبر منافذ الإمارة مع الحفاظ على مؤشرات أداء وجودة الخدمة في الوقت المحدد وبنسبة 100%».

وذكرت أن «منتجي» منظومة ذكية لسلامة المنتجات الاستهلاكية في دبي، وأن البلدية قامت بتوفير نافذة لمنتجي من خلال التطبيق الذكي لبلدية دبي، تضم قاعدة بيانات لأكثر من 260 ألف منتج استهلاكي.

نظام رقابي 

وأوضحت أن جميع المنتجات الاستهلاكية المستوردة عبر منافذ دبي والمتداولة في الأسواق المحلية في الإمارة، تخضع لنظام رقابي يبدأ من مرحلة التقييم والدراسة الفنية لسلامة كل منتج مراد استيراده وتداوله وذلك أثناء عملية تسجيل المنتج.

حيث يتم السماح باستيراد المنتجات الاستهلاكية وتداولها فقط بعد تسجيلها والتحقق من استيفائها لاشتراطات الصحة والسلامة وفقاً لأفضل الممارسات العالمية بهذا الشأن، وذلك من خلال نظام منتجي الذكي يمثل منصة ذكية لتقديم خدمات متميزة من خلال التقنيات الحديثة وقاعدة بيانات شاملة يمكن الرجوع إليها للتأكد من مطابقة تلك المنتجات للمواصفات المعتمدة، والتعرف إلى مدى خطورة المنتج من خلال محرك احتساب المخاطر الذكي.

قائمة

وأشارت إلى إصدار قائمة مضادات الجراثيم المعتمدة والمخصصة للاستخدام المهني في عام 2020 عبر الموقع الالكتروني للبلدية ويتم تحديثها بشكل دوري وذلك للمساعدة في سهولة الوصول لهذه النوعية من المنتجات ومورديها نظراً لعدم توافرها في متاجر التجزئة كمنتجات متاحة للمستهلك العادي والتأكد من مطابقتها وسلامة استخدامها. 

الشحنات المستوردة 

وقالت الدكتورة نسيم رفيع استمرت عمليات الرقابة على الشحنات المستوردة في فترة الأزمة عبر جميع منافذ الدولة، حيث تم الكشف على 46406 شحنات في 2020 وبلغ إجمالي وزن الشحنات المستوردة للسوق المحلي وإعادة التصدير ما يقارب من مليونين و309 آلاف و139 طناً من المنتجات خلال نفس الفترة. منها 135302 طن من منتجات مضادات الجراثيم.

وقالت: باعتبار أن دبي تمثل أكبر الاقتصادات نمواً في المنطقة وتسجل ازدهاراً كبيراً في قطاع الأعمال، بلغ عدد مؤسسات بيع وتداول المنتجات الاستهلاكية في إمارة دبي 8200 مؤسسة وبلغ عدد المنشآت التي تستخدم منتجات للاستخدام المهني 7720 منشأة مثل الصالونات ومراكز التجميل والسبا ومغاسل الملابس والفنادق ومراكز اللياقة البدنية.

زيارات تفتيشية 

كما تم تنفيذ 16329 زيارة تفتيشية خلال عام 2020 للتأكد من مطابقة المنتجات المتداولة في تلك المؤسسات للاشتراطات وضمان تسجيلها في نظام منتجي مع الأخذ بعين الاعتبار ضوابط واشتراطات الصحة والسلامة المعتمدة في حفظ وعرض وتخزين تلك المنتجات في المؤسسات مثل جودة الهواء الداخلي، لضمان فعالية المنتجات الاستهلاكية وعدم تلفها.

رقابة 

أوضحت الدكتورة نسيم رفيع أن برنامج سحب العينات لإجراء فحوصات السلامة المخبرية وفق نظام تقييم المخاطر المعتمد يساهم في تفعيل دور الرقابة على المنتجات المتداولة في السوق المحلي أو المنتجات المستوردة.

 
طباعة Email