الإمارات وكوستاريكا تبحثان تعزيز العلاقات البرلمانية

بحث الدكتور طارق حميد الطاير رئيس لجنة الصداقة مع برلمانات أمريكا اللاتينية وأمريكا الشمالية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال لقائه، ديفيد هوبرت عضو برلمان كوستاريكا، سبل تطوير العلاقات البرلمانية بين المجلس والبرلمان الكوستاريكي.

 وأعرب الطاير في بداية اللقاء عن رغبة المجلس الوطني الاتحادي في تطوير آفاق التعاون البرلماني مع برلمان كوستاريكا؛ وتبادل المعلومات والخبرات البرلمانية؛ والتنسيق لتوحيد الآراء والمواقف في مختلف المحافل البرلمانية الدولية التي يشارك فيها البرلمانان. 

 وتطرق الطاير خلال اللقاء إلى العلاقات المتنامية بين دولة الإمارات وكوستاريكا، وأهمية بحث آفاق الشراكات الثنائية في المجالات كافة، السياسية، والاقتصادية والبرلمانية والثقافية والسياحية.

إمكانيات

وأشار إلى الإمكانيات المتوفرة للتعاون الاستثماري والتبادل التجاري بين البلدين، معرباً عن الأمل في تحقيق نقلات نوعية في جهود توثيق روابط التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين، خصوصاً في قطاع الزراعة والصناعات الخفيفة والتكنولوجيا والصناعات المعدنية.

 وتطرق اللقاء إلى التعاون المستمر بين دولة الإمارات وكوستاريكا في احتواء تفشي جائحة كورونا (كوفيد 19)، وأهمية دور البرلمانيين لدعم القطاع الصحي خلال هذه الأزمة، في حين تمت الإشارة إلى جهود دولة الإمارات وسعيها إلى توفير أنواع اللقاحات المعتمدة لأكبر شريحة من المجتمع، للحفاظ على صحة أفراده وتقليل عدد الإصابات. 

 من جانبه أعرب ديفيد هوبرت عضو برلمان كوستاريكا عن شكره لدولة الإمارات على تعاونها في دعم جهود كوستاريكا في احتواء انتشار فيروس كورونا، عبر تقديمها إمدادات طبية وأجهزة الفحص.

 
طباعة Email