تكريم فريق السعادة بـ «إصلاحية الشارقة» لتعزيزهم مؤشر رضا العاملين

كرّم العميد عبد الله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، فريق السعادة وتحسين جودة الحياة، بإدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية، بحضور العميد أحمد عبد العزيز شهيل مدير المؤسسة، وعدد من الضباط ذوي الاختصاص، وذلك تقديراً لجهودهم المخلصة في الارتقاء ببيئة العمل، وتعزيز جودة الحياة للنزلاء والعاملين، وذلك من خلال تنفيذ 22 نشاطاً وفعالية خلال عام 2020، استفاد منها 1822 موظفاً، ما أسهم في تعزيز مؤشر رضا العاملين، والذي بلغ 89.9 %.

وأكد العميد بن عامر «إن التكريم يأتي انطلاقاً من حرص القيادة العامة بشرطة الشارقة، على تكريم موظفيها المتميزين في مختلف مجالات العمل الشرطي، وذلك إيماناً منها بتعزيز الرضا الوظيفي بين منتسبيها، بما ينسجم مع الهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية، الرامي إلى ضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية، وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية».

ثناء

وأثنى نائب القائد العام، على ما بذله المكرمون من جهود حثيثة في مجال إسعاد العاملين، والمتعاملين مع المؤسسة من «النزلاء وأسرهم»، وإسهامهم الفعال في جعل بيئة العمل بيئة محفزة وإيجابية، معتبراً التكريم حافزاً لهم لبذل المزيد من العطاء، وتقديم أفضل ما لديهم من مهارات وخبرات، تصب في مصلحة القيادة والمؤسسة، ويحقق رضا وسعادة الموظفين.

ومن جانبه، أعرب العميد أحمد عبد العزيز شهيل مدير المؤسسة، عن بالغ شكره وتقديره لسعادة نائب القائد العام، وذلك لحرصه على تكريم أعضاء الفريق، مؤكداً أن هذا التكريم، يعد تتويجاً لجهود المكرّمين، ودافعاً كبيراً لهم لبذل المزيد من الجهد، وفقاً لأفضل الأساليب الحديثة المتبعة في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات